بعد الاستفراغ ماذا نشرب؟

بعد الاستفراغ ماذا نشرب؟ يريد البعض من الناس الإجابة عن هذا السؤال، وخاصة الذين يعانون من ذلك ويريدون حل تلك المشكلة، وسوف نتحدث اليوم عن بعض الأعشاب الطبيعية التي تأخذ بعد الاستفراغ.


بعد الاستفراغ ماذا نشرب؟

يشعر المريض بعدم الراحة بمعدته، وهناك بعض المشروبات التي يمكن من خلالها الإجابة على سؤال بعد الاستفراغ ماذا نشرب؟ ومنها:

اللبن

  • يمكن تناول الحليب لمحتواه من البكتيريا الجيدة التي تحسن وظائف جهاز الهضمي وتقلل الحموضة في المعدة.

مكعبات الثلج

  • على الرغم من أن شرب الماء مفيد بعد الاستفراغ لتعويض الجسم عما فقده من سوائل.
  • ومن الأفضل تناول بعض مكعبات الثلج لتقليل الشعور بالدوخة.

الليمون بعد الاستفراغ

بعد الاستفراغ ماذا نشرب

  • هناك بعض الطرق السهلة التي يمكنك من خلالها استخدام الليمون بعد الاستفراغ

عصير الليمون

  • عصير الليمون هو وسيلة سهلة يمكنك الاعتماد عليها عندما تشعر بالاستفراغ.
  • ويمكنك إضافة الزنجبيل إليه لتعزيزخصائصه المضادة لتلك المشكلة.

ماء الليمون

  • يمكنك أن تأخذ ماء الليمون، ويعتبر خلطه وهو ساخن مع الزنجبيل المبشور هو خيار  رائع للتخلص من الاستفراغ.

غسيل الفم بعصير الليمون

  • يساعد غسيل الفم بعصير الليمون على تكوين نكهة حامضة في الفم والتغلب على ذلك.

زيت الليمون العطري

  • أنك بمجرد استنشاق رائحة الليمون يمكن أن يكون ذلك مفيدًا لك ويقلل الحاجة للاستفراغ.

بعد الاستفراغ ماذا نأكل

بعد الاستفراغ ماذا نشرب

  • يتسأل المرء بعد الاستفراغ ماذا نأكل؟، حيث تعتبر تلك المشكلة من المشاكل الشائعة التي يمكن أن يواجهها.
  • وهناك بعض الأطعمة التي تعمل على تهدئة المعدة ومد الجسم بالطاقة ومن أهمها:

عصير البرتقال

  • يمكنك تناول كوب من عصير البرتقال بعد الاستفراغ لأنه يساعد على تهدئة المعدة.
  • كما يحتوي على فيتامين ج والذي يساعد على ترطيب الجسم.

 

الزبادي

  • يعتبر الزبادي أفضل الأطعمة التي تمتاز بأنها سهلة الهضم.
  • كما أنه يعمل على تهدئة معدتك بطريقة سريعة والحد من الحموضة.

الموز

  • يمكنك تناول هذه الفاكهة بعد ساعات قليلة من الاستفراغ، مما يساعد على منع الحموضة.

حرقة الحلق بعد الاستفراغ

  • يمكن أن يصاب المريض بحرقة الحلق بعد الاستفراغ والذي يستمر بعد ذلك .
  • وهناك بعض العلاجات التي يمكن من خلالها علاج تلك المشكلة بسرعة وفعالية.

شرب الماء

  • يمكن أن يخفف ذلك من التهاب الحلق وجفافه، كما يقلل من حمض المعدة الذي يرتجع عند الاستفراغ.
  • وبجب الاعتدال في فعل ذلك حيث يسبب تناول الكثير من الماء التقيؤ مرة أخرى.
    كما يمكنك أيضًا تناول المشروبات الدافئة مثل شاي الزنجبيل والنعناع .
  • ويجب عليك استشارة الطبيب قبل تناوله إذا كنت حاملاً أو مرضعة أو مصابة أو أمراض القلب أو بداء السكري.

الغرغرة بالماء الدافئ والملح

  • يمكن أن تقلل تلك الغرغرة أيضًا من التهاب الحلق ويمكنك تجهيزها من خلال خلط 5 جم من الملح مع 240 مل من الماء الدافئ.
  • ويراعى عدم ابتلاع هذا الخليط حتى لا يزعج معدتك أكثر.

تناول أطعمة خفيفة

  • إذا كنت تعاني من التهاب في الحلق بعد الاستفراغ يمكن تناول الأطعمة الخفيفة مثل الجيلي والمثلجات والتي لا تحتوي على مكونات صلبة.
  • وعلى الرغم من أنك يمكن أن ترغب في تناول مشروبات باردة مثل الزبادي و الآيس كريم لكن يفضل تناولها بعد الاستفراغ.

الشاي بعد الاستفراغ

  • قم بتضمين أنواع الشاي في نظامك الغذائي بعد الاستفراغ وخاصة عندما تشعر بعدم الراحة ومن أهمها:

شاي الزنجبيل

  • تم استخدامه كعلاج طبيعي للاستفراغ منذ آلاف السنين والذي يمكن أن ينتج عن العلاج الكيميائي أو تناول بعض الأدوية والجراحة.
  • ويمكنك إعداده بكل بساطة من خلال ترك قطعة صغيرة منه في الماء المغلي لمدة ثلث ساعة.
  • ويتم استخدام مصفاة لتصفيته من الشوائب وتحليته بمقدار قليل من العسل.

شاي البابونج

  • تم استخدام شاي البابونج لإرخاء عضلات الجهاز الهضمي وعلاج القيء والغازات وعسر الهضم.
  • وعلى الرغم من ذلك يجب على النساء الحوامل استشارة الطبيب قبل تناوله.
  • ويمكنك صنعه من خلال نقع 2 جرام من البابونج الجاف في 240 مل من الماء الساخن لمدة عشر دقائق.

شاي بالليمون والعسل

  • شاي الليمون بالعسل هو مزيج رائع، حيث يوازن العسل بين طعم الليمون الحمضي.
  • كما أنه يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا ويقلل الالتهابات التي تسبب ذلك.

شاي النعناع

  • شاي النعناع من أشهر أنواع الشاي لعلاج الاستفراغ وإرخاء العضلات في الجهاز الهضمي.
  •  ويمكنك صنعه من خلال نقع 10 ورقات جافة منه في 240 مل من الماء الساخن لمدة ربع ساعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى