تطعيم الشهرين

تطعيم الشهرين هو أحد التطعيمات الهامة واللازمة لجسم الطفل في الشهور الأولى من عمره، وهو لقاح يحمي من أمراض متعددة ويلزم المتابعة للطفل في مكتب الصحة منذ الولادة لمعرفة ميعاد أخذ تطعيم الشهرين، في السطور القليلة القادمة في معلومة سنتعرف على ما هو تطعيم الشهرين وأهميته.


ما هو تطعيم الشهرين

تطعيم الشهرين هو لقاح مميز قد صنع من  لقاحات من أجسام حية لفيروسات مختلفة. 

وهو يحمي الطفل من حدوث عدوى نفس الفيروسات ويستمر مفعول اللقاح لسنوات. 

وقد لا يوجد في جميع البلدان العربية.

مواد التطعيم:

  • يتكون التطعيم من لقاح التهاب الكبد الوبائي فيروس ب في جرعته الثانية.
  • تطعيم ضد شلل الأطفال في جرعته الأولى.
  • تطعيم ضد فيروس روتا في جرعته الأولى.
  • لقاحات مانعة لفيروس التيتانوس والدفتريا بالإضافة للسعال Dtap لقاح الثلاثي البكتيري.
  • لقاح ضد السعال الديكي.
  • الجرعة الأولى من لقاح المكورات الرئوية.
  • الجرعة الأولى من لقاح النزلة النزفية.

تطعيم الشهرين

أهمية لقاح الشهرين:

  • حماية الطفل من أزمات صحية متعددة وأمراض مزمنة، مثل خسارة عضلات الجسم وضعف القلب تعرض الرئتين للالتهاب.
  • من الممكن أن يتعرض الطفل لشلل الأطفال أو تلف الاعصاب والدماغ. 
  • بالإضافة إلى أمراض الكبد الوبائية وقد تتطور الحالة إلى الوفاة في عدم أخذ اللقاح.

بنتي اخذت تطعيم الشهرين

سأطرح لكم تجربة أخذ تطعيم الشهرين بالتفاصيل وسيتم توضيح الأعراض والآثار الجانبية.

لماذا تحدث أعراض تطعيم الشهرين؟:

  • يوجد بعض الأعراض نتيجة استقبال الجسم للتطعيم  الذي يحتوي على أجسام فيروسية خاملة من فيروسات كثيرة. 
  • فيعمل الجسم على محاربتها في بادئ الأمر. 
  • وينتج عن ذلك أعراض وأحيانا لا يحدث.

الأعراض الطبيعية:

  • يظهر غالبا احمرار بالجلد و رقة  مكان التطعيم.
  • أيضا انتفاخ خفيف.
  • فقدان رغبة الطفل في تناول الطعام.
  • انتفاخ إحدى قدمين الطفل.
  • كما يصاحبه الشعور بالقيء والرغبة الملحة بالنوم كثيرا.
  • عندما تزداد تلك الأعراض وتستمر لعدة أيام يجب حينها الذهاب واستشارة الطبيب.

أعراض مخيفة بعد تطعيم الشهرين:

  • عدم قدرة الطفل على التنفس بشكل سليم.
  • ملاحظة أن وجه الطفل به شحوب أو بهتان.
  • ظهور بعض أعراض تورم أو انتفاخ في اللسان أو الفم من الخارج أو الحلق.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل بشكل مبالغ فيه، أو العكس انخفاض درجة الحرارة إلى 30 درجة مئوية.
  • أيضا ظهور طفح على سطح الجلد أو حساسية.
  • ملاحظة ملاحقة ضربات القلب أو زيادتها قوة.
  • أيضا تغير صوت الطفل أثناء العياط ومصاحبة بحة الصوت.
  • هذيان الطفل وزغللة العين بما يوحي بالدوار.
  • بالإضافة إلى ملاحظة تشنج عضلات وجسم الطفل.
  • أن يستمر الطفل في البكاء لمدة طويلة تصل إلى ثلاث ساعات كاملين.
  • عادة ما تظهر تلك الأعراض الغريبة بعد التطعيم بفترة قصيرة أي من دقائق لساعات، وحينها يلزم الذهاب للطوارئ على الفور.

تعرفوا على : الملاريا وانواعها

تخفيف ألم تطعيم الشهرين

عادة ما يتعرض الأطفال لألم أو أوجاع بسيطة بعد أخذ التطعيم مباشرة. 

وهنا تتساءل الأمهات كيف يمكنهم تخفيف الألم عن طفلهم بعد تطعيم الشهرين، ومن النصائح ما يلي:

  • يجب على الأم وقت التطعيم أن تحتضن طفلها لتخفف من ألمه وحتى يشعر بالأمان.
  • يتم تبديل الملابس إلى أخرى قطنية خفيفة. 
  • كما يتم وضعه بمكان هادئ ليرتاح على جنبه.
  • إذا ظهر تورم يتم صنع كمادات باردة.
  • أحيانا يصف الدكتور مسكنات للطفل مثل الأسيتامينوفين و الإيبوبروفين ولكن يحذر تناولهم بدون الطبيب.
  • تقوم الأم بتدليك مكان اللقاح برفق بواسطة اسفنجة ناعمة.
  • من الممكن استخدام جل مخدر موضعي مكان اللقاح إذا كان المكان مؤلم للغاية.

 عدم سخونة الطفل بعد تطعيم الشهرين

تطعيم الشهرين

تظهر أعراض تلحق أخذ التطعيم وهى بمثابة تفاعل الجسم مع اللقاح. 

من ضمن تلك الأعراض السخونة ولكن ليس من الضروري ارتفاع درجة الحرارة.

حيث أثبت أطباء جامعة كاليفورنيا أن عدم ظهور السخونة لا يعني أن اللقاح لم يعطي مفعول. 

ولكنه طبيعية جسم الطفل فقط، ومع ذلك ظهور أي أعراض فهي نتاج طبيعي للتطعيم.

أحيانا بدلا من ارتفاع درجة الحرارة تنخفض حتى يمكنها أن تصل إلى 35 درجة، وذلك نتيجة لما يحدث من خوف للطفل.

بعض الأطفال تحدث لهم صدمة أثناء التطعيم وهذا ما يجعل درجة حرارة الجسم ترتفع لبعض دقائق، ولكنها تنخفض سريعة جدا حتى يمكنها أن تصل إلى 30 درجة، وحينما يجب التوجه سريعا إلى الطبيب.

في النهاية أثبت أن عدم سخونة الطفل بعد تطعيم الشهرين لا تجلب القلق ولا المخاوف.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى