معنى اسم الجبار من أسماء الله الحسنى وحكم التسمية به

معنى اسم الجبار من أسماء الله الحسنى

معنى اسم الجبار والذي يُعد واحدًا من أسماء الله الحسنى وهو من أسماء التمجيد التي توضّح عظمة الخالق، ومن أوائل الأسماء التي خص بها الله سبحانه وتعالى نفسه، ومن خلال موقع معلومة سوف نشرح لكم اليوم معنى اسم الجبار بالتفصيل.

معنى اسم الجبار

يمكن تعريف اسم الجبار فيما يلي:

  • بأنه اسم يرمز للقوة التي توضّح جبروت الله وعظمته وقدرته على غلبة الجبابرة،.
  • لذا فكل إنسان يعتقد أنه عظيم وجبار فإن الله عزّ وجل أعظم منه وأجبر، ويكون في قبضة الله ويده وتحت قهره.
  • كما يقصد بالجبار بأن الله يجبر الضعيف بالقوة ويغنيه.
  • كما أنه يكون تحت رحمة الله فيجبر بخاطر المنكسر ويشعره بالطمأنينة والسلامة.
  • يعطي للصابرين ثواب تحمل العواقب والابتلاءات الحميدة، فيسكن في قلوبهم الطمأنينة والراحة.
  • معنى اسم الجبار من أسماء الله الحسنى أنه قادر على جبر الجميع ولا يوجد أحد على وجه الأرض يجبر الله، كما أنه قاهر خلقه الذين هم غير ملتزمين تعليماته وأوامره.

 معنى اسم الجبار  في القرآن الكريم

"

يعتبر اسم الجبار ذكر في سورة واحدة من سور القرآن الكريم وهي سورة (الحشر)

حيث قال الله سبحانه وتعالى” هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون”.

معنى اسم الجبار في اللغة العربية

هناك عدّة مفاهيم تشرح معنى اسم الجبار من أسماء الله الحسنى، وهما :

المعنى الأول:

  • أن الله يقوم بجبر خاطر الضعيف ويغنيه ويقويه ويجبر بخاطر المكسور ويعز من يشاء.
  • فيجعل الغني فقير ويجعل الفقير غنيًّا ويعين المبتليين على شدتهم.
  • وكل هذا لتيسير أحوال عباده حتى يمتنعوا عن ما نهى الله عنه.
  • قد دعا سيدنا محمد ربه بين السجدتين بقوله “اللهم اغفر لي وارحمني وتجبرني واهدني وعافني وارزقني”.

المعنى الثاني:

  • يقصد به جبر القوة لأن الله يجعل الضعيف قوي يجانب أنه قاهر وجبار والغالب.
  • ولا يوجد أحد أعلى منه ولا في عظمته، فتخضع جميع المخلوقات لعظمة الله وجبروته فهو يجبر عباده.

المعنى الثالث:

  • يقصد بمعنى اسم الجبار جبر العلو، فتعلو عظمة الله على جميع المخلوقات والخلق، فهو يسمعهم ويشعر بهم ويراهم ويرى كافّة تصرفاتهم، بجانب علمه بما يدور في تفكيرهم وما هو بداخلهم.
  • الدليل على صحة هذا أن العرب قد وصفوا النخلة بأنها جبارة، وهذا يعني أنها مرتفعة وعالية، فالله سبحانه وتعالى لديه إرادة أعلى من كافّة الإرادات، لذا يجب الرضا بحكمته وقضائه فهو عزيز جبار جليل وعظيم.
  • قد كان رسول الله حين يركع يقول ” سبحان ذي الملكوت والجبروت والعظمة والكبرياء”.

شاهد ايضا ما معنى المتكبر من أسماء الله الحسنى

حكم تسمية اسم الجبار في الإسلام

اسم الجبار  بالألف واللام كصفة هي الرحمة وجبر القوة، أما بدون الألف واللام فهو يعني الطغيان والقهر.

ويشار هنا للأفراد كصفة، لذا فهو صفة سيئة وذميمة، لذا فإن التجبر يعد سببًا من أجل الطبع على النفوس والقلوب.

فهي لا تعرف معروفًا، كما قال الله تعالى في كتابه الكريم ” كذلك يطبع الله على كل قلب متكبر جبار”.

يحمل اسم الجبار العديد من المعاني الجيدة التي تشير إلى عظمة الله وجبره ورحمته في جبر قلوب المنكسرين.

أما اسم جبار بدون حرفي الألف واللام فهو اسم ذميم.

لما يحمله من معاني غير حميدة تدل على القهر والطغيان والظلم معنى اسم الجبار هنا يدل على كمال الله وجبروته.

فلابد من التفرقة بين السمات التي تنتمي إلى الله عزّ وجل فقط دون خلقه، حيث تتواجد صفات عديدة تعني الكمال لله وحده، وفي حالة وصفت للبشر تنقلب وتتحول المعاني من حميدة إلى خبيثة.

  • على سبيل المثال، معنى اسم الجبار  وهو من أسماء الله الحسنى التي لا داعي من التسمية به حيث لا يأخذ الانسان حجم أكبر من حجمه لأن هذه الصفة لا يتصف بها غير الله وحده عز وجل  لذا لا يفضل التسمية بهذا الاسم.
  • وفي الختام ، فإن الله سبحانه وتعالى يستحق دائمًا الحمد والشكر فهو كثير المغفرة والرحمة والعطاء ويكرم عباده ويجبر ضعفهم

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية موضوع اليوم عن معنى اسم الجبار من أسماء الله الحسنى، ونود أن نكون قد نجحنا في تقديم محتوى مفيد، دمتم بخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *