سوبر اسيد

يتم استخدام الكثير من انواع الاحماض في عدة استخدامات مختلفة، والتي يمكن أن تدخل في المجالات الطبية وكذلك في الأدوية العلاجة للنباتات والمبيدات الحشرية وغيرها من الاستخدامات، لذلك في مقال اليوم سوف نتعرف على سوبر اسيد ما هو ومما يتكون وما هي اهم استخداماته ايضًا، فتابعوا معنا المقال.


ما هوي سوبر اسيد؟

سوبر اسيد

  • في مسمى اخر يسمى السوبر اسيد باسم الحمض الفائق
  • وهذا يعود لانه حمض فائق الحموضة بخلاف الكثير من انواع الاحماض الاخرى التي يمكن ان تكون ضعيفة أو متوسطة
  • فأن حموضته ترتفع عن نسبة حموضة الكبرتيك النقي بنسبة تصل إلى 100% تقريبًا
  • ويزيد في وظيفته عن حموضة هاميت بنسبة 12% تقريبًا
  • وهذا لان الحموضة الفائقة هي وسط مناسب تكون فيه الإمكانيات الكيميائية للبروتون أعلى من تلك الموجودة في حمض الكبرتيك النقي
  • وتشمل الاحماض الفائقة الكثير من المسميات التي تندرج تحتها
  • والتي من ضمنها حمض التريفليك وكذلك حمض الفلوروسلوفيك والحمضين لهم قوة أكثر الف مرة من حمض الكبرتيك
  • ويتم تصميم هذه الاحماض الفائقة من خلال خليط معين من حمض برونستيد مع حمض لويس القوي
  • بالإضافة إلى حمض فائق أخر وهو حمض الفلوروانتيموتيك والذي يعتبر اقوى حمض فائق معروف حتى الآن
  • مع إضافة مجموعة أخرى من الاحماض وهي مجموعة حمض الكاربوارن
  • وتتم معالجة هذه الاحماض بإضافة حمض لا مائي وبالتالي يتواجد فيها مجموعة من معادن سيليكات الألمونيوم الذي يسهل اختراقه من خلال الاحماض الفائقة بداخل مسامها
  • وتدخل هذه الاحماض في الكثير من الاستخدامات المختلفة سواء في احماض تنقية الوقود أو المبيدات الحشرية بنسب معينة
  • وتم إطلاق مصطلح الحمض الفائق لأول مرة في عام 1927 م وذلك على يد العالم جيمس براينت كونانت
  • وذلك حتى يمكن وصف هذه الأحماض التي تفوق الاحماض المعدنية في قوتها
  • وتم تسمية تلك الاحماض في البداية بالاحماض السحرية نظرًا لقدرتها على مهاجمة الهيدروكربونات
  • وتم إثبات بعد بعض التجارب أن في حالة وصلت الحرارة إلى 140 درجة مئوية فأن حمض فلوريد الأنتيموتي مع حمض الفلوروسونيك يقومون بتحويل الميثان إلى كاربكتيون البيوتيل الرابعي.

استخدامات السوبر اسيد

يتم استخدام الاحماض الفائقة في الكثير من الاستخدامات والتي نذكر منها:

  • يتم استخدامها في الكيمياء العضوية والمبيدات بنسب معينة
  • تدخل في الهندسة الكيميائية وبروتونات المواد العضوية المختلفة
  • يعمل على إزالة الميثان من النيوباتيان
  • يساعد في إزالة الهيدروجين من أيزوبيوتان
  • يتم استخدامه كعامل حماز للإكسلات والأكليلات وذلك في مواد البتروكيمياويات لذا يتم استخدامه في صناعتها مثل الوقود
  • يستخدم ف يتجميع وتوصيف الكربوهيدرات

وجدير بالذكر ان هذه الاحماض يتم استخدامها بنسب معينة وبدقة شديدة لانها تعتبر من الاحماض فائقة السمية وشديدة الخطورة فلا يجب استخدامها سوى من قبل الخبراء في التعامل معها لعدم حدوث أي اضرار.

اضرار الحمض الفائق

كما ذكرنا أن هذه الاحماض فائقة الخطورة ومن اهم مخاطرها:

  • لا يجب استخدامها بدون ادوات للحماية لأن في حالة لمست الجلد ستكون سبب في تأكله حتى العظام
  • يقوم بإذابة الزجاج وأي مادة يلمسها ويعمل على طرد المركبات العضوية من أي مادة يقترب منها
  • يخرج منه ابخرة شديدة السمية يمكن أن تسبب الاختناق
  • في حالة تسخينة يتحلل ويخرج منه غاز الفلورين وهو من الغازات السامة جدًا
  • إذا ما واجهت الاحماض الفائقة بالماء فأن هذا يجعلها تتفاعل بقوة بطريقة يمكن أن تؤدي إلى حدوث انفجار
  • لا يجب استخدامه مطلقًا في محلول مائي ولكن يتم استخدامه في محلول حمض الهيدروفلوريك
  • التفاعل في هذه الاحماض يعتبر طارد للحرارة
  • أقوى الف مرة من حمض الكبريتيك الحارق الذي يسبب التشوهات الجلدية ولهذا فأن الاضرار التي تسببها هذه الاحماض على الانسان بالغة الخطورة ولا يوجد لها علاج.

هل يختلف الحمض القوي عن الحمض المركز؟

  • الحمض المركز ليس من الضرورة أن يكون ذو حمضية عالية على عكس الحمض القوي الذي يكون مؤكد أن حمضيته عالية
  • بالإضافة إلى ان تركيز الحمض القوي لا محدود مهما كانت نسبته على عكس الحمض المركز
  • الذي يتم تحديد نسبة التركيز فيه لكل مجم تقريبًا
  • والحمض المركز عبارة عن محلول حمضي يتواجد به كمية من الجزئيات للحمض في كل مجم ولكن الحمض القوي يكون مفكك بمحلول مائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى