أعراض التهاب البروستاتا البسيط


هناك العديد من الأمراض التي نتوقع أنها لا تصيبنا على الإطلاق ولكن نتفاجئ بوجودها، كما أنه يوجد منها نوعين المزمن والبسيط مثل التهاب البروستاتا، الذي يعتبر واحد من الأمراض التي يعاني من منها الرجال كثيرًا، وذلك نتيجة لبكتيريا ما تصل إلى الجهاز البولي فتسبب الالتهابات والتورم.

أعراض التهاب البروستاتا البسيط

التهاب البروستاتا

قد لا يعاني المريض من أية أعراض خلال الالتهاب البسيط، ولكن يمكن عمل الفحوصات التي توضح ذلك بكل سهولة.

ويمكن أن نلاحظ بعض هذه الأعراض بشكل بسيط هكذا:

  • تقاطر كمية البول.
  • حصر البول.
  • ضعف في عملية تدفق البول.
  • التبول أثناء الليل.
  • ارتفاع الحرارة.
  • آلم متواجد في العضلات.
  • إلحاح البول.
  • زيادة التبول بشكل كبير.

هل يمكن الشفاء من التهاب البروستاتا نهائياً؟

كما تحدثنا أن هناك نوعين من التهابات البروستاتا المزمن أو البسيط، لذلك فيمكن من خلال تناول بعض العلاجات يحدث الشفاء التام.

ولكننا لا نقول سوى أنها تعتمد فقط على نوع البروستاتا نفسها، حيث يوجد ما تستمر إلى أيام أو شهور أو أنها تظل لمدة سنين ويتم شفائها بعد ذلك.

وهناك الحالة التي تستمر على ذلك لمدة طويلة ولا تُشفى، ولكن هناك العلاج الذي يسكن من حالتها قليلاً.

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب البروستاتا

عند إصابة المريض بأية التهابات فإن أول حل يلجأ إليه الطبيب هو المضادات الحيوية، فهي تعمل على العلاج من هذه الأمراض بشكل تام.

كما يتم اختياره على حسب نوع البكتيريا المسببة للعدوى، لنقدم أهم المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات هكذا:

  • أوفلوكساسين.
  • السيبروفلوكساسين.
  • تريميثوبريم أو سلفاميثوكسازول.
  • دوكسيسايكلين.

علاج التهاب البروستاتا نهائياً

إذا استمرت الآلام الخاصة بالبروستاتا لمدة 3 أشهر أو أكتر من ذلك فإن هذه الأعراض تعتبر مزمنة مع عدم استجابة العلاج في حل هذه المشكلة.

ويعتبر علاجها بشكل نهائي أمر ليس سهل بالمرة، وهناك بعض الأدوية التي تُحدث مفعول قوي في العلاج وهي:

المضادات الحيوية

أهم الأشياء في علاج التهاب البروستاتا المضادات الحيوية للقضاء على البكتيريا، وسبق لنا أن قمنا بشرحها في الأعلى لتتعرف على هذه الأنواع.

كما وضحنا أيضًا أن العلاج يعتمد على نوع البروستاتا وحالتها، لذلك يلزم فحص البول ومعرفة كل شيء.

حوالي 75% من الحالات يتم معالجتها باستخدام المضادات الحيوية، مع إعطائها لها بالتراكيز المناسبة للعلاج.

أدوية حاضرات ألفا

توصف هذه الأدوية لعمل إرخاء للعضلات ومن ثم التحكم بالحركة الداخلية للمثانة مثل تيرازوسين وتامسولوسين.

كما أنها تعمل على التخيف من الأعراض التي تصيب الفرد مثل صعوبة التبول، الحاجة للتبول باستمرار وتنقيط البول.

وأيضًا هناك أدوية تعمل على تقليص حجم البروستا مثل فيناسترايد.

أدوية أخرى

هناك بعض الأدوية المسكنة للآلم التي تعمل على التخفيف منه لتشعر بالراحة.

وهناك أدوية أخرى تستخدم في تسكين الآلم وهي التي تحمي من القلق والتوتر.

إزالة البروستاتا

إذا كانت الأعراض لا تحتمل يقرر الطبيب في إزالتها بشكل نهائي أو عند وجود حصوات بداخل البروستاتا.

كما أنه هذه الحصوات هي المسببة في جميع الآلام التي تحدث للفرد، ولكن هذا حل أخير وغير شائع بالمرة.

اقرأ: بروستانورم دواعي الاستعمال والجرعة

التهاب البروستاتا والانتصاب

قد تتسبب هذه الالتهابات في عمل إرتخاء كامل في العضلا وكذلك عدم الانتصاب، أو تكون الأعراض بسيطة فيتسبب في مشاكل أثناء القذف.

وهناك من يشكو من التهابات تتشابه كثيرًا مع البروستاتا، حيث تسبب الآتي:

مشاكل جنسية

وجود علاقة كبيرة بين الانتصاب والالتهابات لنرى هذه الأعراض الجنسية:

  • آلام بالقذف.
  • ضعف الانتصاب.
  • عدم وجود رغبة جنسية.
  • وجود دماء بداخل السائل المنوي.

مشاكل نفسية

بسبب حدوث عدة مشاكل عند التهاب البروستاتا يواجه الشخص المشاكل النفسية.

حيث يعاني من الاكتئاب، التوتر والقلق.

آلام تناسلية بولية

ظهور آلام في الخصيتين وكذلك فوق العانة.

وأيضًا يمكن أن تسيطر على الجهاز الناسلي بشكل كامل.

مدة شفاء علاج البروستاتا

التهاب البروستاتا

كما وضحنا أن هذا المرض قد يأخذ أوقات كبيرة ومتعددة تصل لشهور وربما سنين للوصول للشفاء.

ولكن هناك علاج يجعل المريض يُشفى سريعًا وذلك في حالة الالتهابات البسيطة.

ولكن نعود لقول بأنها فقط تعود لطبيعة مرض الفرد وإذا كان مزمن أم بسيط.

هل التهاب البروستاتا يعدي الزوجة

الطبيب وحده من يقرر مثل هذا الأمر، ولكن لا يمكن الاعتقاد أنها تتسبب في عمل ذلك.

فهي بالفعل ناتجة عن بكتيريا ما ولكن ليس من العلاقة الجنسية على الإطلاق.

وإذا حدث ذلك يكون بنسبة قليلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى