بحث عن صلاح الدين الايوبي 

بحث عن صلاح الدين الايوبي ، صلاح الدين الأيوبي أحد القواد المسلمين المميزين، حيث يحلم كل مسلم بأن يربي ابنه ويصبح بنفس أخلاق صلاح الدين فهو قدوة بكل المقاييس، إذا ذُكر فتح المسجد الأقصى وموقعة حطين ذُكر صلاح الدين، وفي مقالنا في معلومة سوف نقوم بعمل دراسة عن صلاح الدين الايوبي.


بحث عن صلاح الدين الايوبي

"<yoastmark

  • صلاح الدين الأيوبيّ هو: يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب الدُويني التكريتي.
  • كُني صلاح الدين الأيوبي بأبي المظفّر، أما لقبه هو الملك الناصر.
  • كما يعتبر صلاح الدين الأيوبي مؤسس الدولة الأيوبية.
  • وُلد في تكريت في العراق، عام (٥٣٢هـ _ ١١٣٨م).
  • لقد نشأ في أسرة كردية لها مكانة اجتماعية، حيث كان والده والي على قلعة تكريت.
  • انتقل والده إلى الموصل فانتقل معه، وترعرع فيها.
  • كما نشأ في بعلبك في الشام، فقد انتقل إليها بعد تولي والده حكمها.
  • وقد استفاد صلاح الدين من إقامته فيها وتعلم الكثير من الأخلاق الحميدة.
  • والتي كانت سبباً في تقدمه وقربه من الملك نور الدين محمود زنكي.
  • كما درس الفقه والحديث والأدب في دمشق.
  • ودرس صلاح الدين اللغة العربية، وحفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة.
  • حيث أتقن صلاح الدين فنون القتال، وتدرب على الفروسية وحمل السلاح.

قد يهمك ايضا: موضوع تعبير عن حرب أكتوبر جاهز للطباعة

قصة صلاح الدين الأيوبي مختصرة

  • يوم ميلاد صلاح الدين هو نفس اليوم الذي غادر فيه أبوه نجم الدين وعمه شيركوه مدينة تكريت، بناءاَ على أوامر والي  بغداد مُجاهد الدين بهروز، توجه نجم الدين وشيركوه إلى الموصل بصحبة أًسرتيهما، وقد نزلت الأسرتان عند عماد الدين زنكي الذي أكرمهم.
  • أمضى صلاح الدين طفولته الأولى في بعلبك، وحفظ القرآن الكريم وتعلم اللغة العربية قراءة وكتابة، ودرس قواعد النحو.
  • وقد تتلمذ صلاح الدين الأيوبي على يد مجموعة من العلماء قد قدموا إلى الشام في أيام الأمير نور الدين محمود.
  • ومن أولئك العلماء عبدالله بن أبي عصرون، والذي كان يستمع إلى دروسه في الجامع الأموي.
  • أحب صلاح الدين الصيد، وتعلم الفروسية وأتقن الرمي وحمل السلاح، وقد تدرب على كل ما له علاقة بالأعمال الحربية.
  • كما التحق صلاح الدين الأيوبي بفريق عمه أسد الدين شيركوه، والذي كان قائداً في جيش أمير الدين زنكي، وكان ذلك الانضمام بمثابة بداية حياته المهنية.
  •  بدأت حياة صلاح الدين المهنيّة عندما انضمّ إلى فريق عمّه “أسد الدين شيركوه” وهو قائد عسكريّ يعمل تحت إمرة     “نور الدين زنكي”.
  • بعد تفكك الدولة الفاطمية وفرض الصليبيون سيرتهم على ساحل البحر الأبيض المتوسط الشرقي، بعث نور الدين أسد الدين وصلاح الدين إلى مصر، وفرضوا سيطرتهم على مصر، وتولى الحكم أسد الدين وصلاح الدين كان وزيراً له.
  • وبعد عدد من المكائد أُغتيل أسد الدين، وتولى من بعده صلاح الدين واستطاع التغلب على المكائد والمؤامرات       المحاكاة ضده.
  • كما انتهت الدولة الفاطمية في مصر، وأصبح صلاح الدين هو حاكم البلاد الفعلي وصاحب القرارات في مصر.

تعرف على الصوفية وهل هي حرام ام لا ومؤسسها واهم المعلومات عنها

إنجازات صلاح الدين الأيوبي:

"<yoastmark

  • قدم صلاح الدين الأيوبي إلى أهل مصر خدمة عظيمة، فقد نقل المصريين من المذهب الشيعي السائد في ذلك العصر (الفاطمي) إلى المذهب السني، وحرص على تنفيذ ذلك الأمر فبنى المدرسة الناصرية والكاملية لتنفيذ ذلك الأمر.
  • بعد موت نور الدين زنكي وتعيين ابنه حاكماً على البلاد، ازداد خوف صلاح الدين من تهديد الصليبيين وتوسعهم في     البلاد.
  • مما حث صلاح الدين على التوجه إلى دمشق وضم باقي الشام، تَمكن صلاح الدين من تكوين مملكة عربية  عظيمة من شمال العراق وصولاً إلى برقة ومصر والشام.
  • بدأ صلاح الدين الأيوبي في تجهيز جيشه لغزو الصليبيين، وكان هدفه الأساسي هو تحرير بيت المقدس، وقد روي عن صلاح الدين قوله: “كيف يطيب لي الفرح والطعام ولذة المنام وبيت المقدس بأيدي الصليبيين”.
  • انتهز صلاح الدين فرصة تعرض أمير حصن الكرك رينو دي شاتيون لقافلة حجاج وسرقتها، حيث بدأ حينها بتجهيز جيش  عظيم ضم أعداد هائلة من جنود مصر وفلسطين والشام والعراق ونجحوا في التغلب على أمير الكرك.
  • وبمجرد علم الصليبيين بالأمر، توجهوا للقاء صلاح الدين في حطين القريبة من بحيرة طبريا، حيث ثام صلاح الدين بقطع  الماء عن الصليبيين ومحاصرتهم وانتصار عليهم في أشهر موقعة تاريخية وهي موقعة حطين المجيدة.
  • توجه صلاح الدين الأيوبي إلى القدس وفتحها بعد حصار دام ١٢ يوماً، تسلم مفاتيحها دون حرب بعد أن كانت تحت حكم الصليبيين لمدة ٨٨ عام.

تابعوا ايضا: تعبير عن بر الوالدين

وفاة صلاح الدين الأيوبي

  • توفي صلاح الدين الأيوبي عام (٥٨٩هـ _ ١١٩٢م).
  • وقد توفي إثر إصابته بالحمى الصفراوية بعد عودته من استقبال الحجاج.
  • قبل وفاته دخل في غيبوبة طويلة فاق منها قليلاً وكان في حالة خطيرة.
  • مات صلاح الدين الأيوبي ودفن في دمشق، وكانت وفاته بعد فترة قصيرة من معاهدة الرملة.
  • توفي الأسطورة العظيم صلاح الدين ولكن لم تمت ذكراه ولا أعماله المجيدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى