أسباب النوم الكثير

أسباب النوم الكثير متعددة، ولا يعرف الكثير من المرضى عنها، وعن كيفية العلاج، ويظل المرضى يحلمون بساعات نوم كافية دون الحاجة للنوم الكثير الذي ربما يكون محرجا لهم، وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب النوم الكثير وعلاجه.


أسباب النوم الكثير والخمول وعلاجه

أسباب النوم الكثير والخمول

  •  انقطاع النفس النومي المركزي 

هو نوع من اضطراب في النوم ينقطع فيه نفس المريض لوقت قصير خلال النوم، وذلك يؤدي إلى وجود خلل في التنسيق بين الجهاز العصبي في الدماغ، وبين الجهاز العضلي في الرئتين.

  •  الاكتئاب

هو العدو الأول للمريض، ويؤدي لحدوث اضطرابات النوم، وربما تزيد ساعات نوم مريض الاكتئاب على عكس ما هو متوقع بأن الاكتئاب يؤدي إلى قلة النوم فقط.

العلاج:

بالطبع إن كانت لديك شكوك بانك مريض اكتئاب فعليك مراجعة طبيب نفسي للحصول على علاج للاكتئب وبالتالي الحصول على نوم معتدل.

  • أمراض الكلى، والمسالك البولية

تؤثر امراض الكلى والمسالك البولية على مدى حاجة المريض للذهاب إلى الحمام بشكل مستمر، حيث تزداد الحاجة للقيام بذلك مما يتسبب بقطع  ساعات النوم ليلا، كما أنها قد تتسبب في  الحاجة المستمرة للنعاس، وذلك كثرة الاستيقاظ.

العلاج:

عليك عمل التحاليل اللزمة والتاكد من عدم وجود حصوات واستشارة الطبيب للعلاجز

  •  أمراض الغدة الدرقية

إذا كان هناك نشاط زائد في عمل الغدة الدرقية فإنها بالطبع تتسبب في حالة خمول، ونعاس مستمر.

العلاج:

إجراء التحاليل اللازمة للتأكد من نشاط الغدة الدرقية، واستشارة الطبيب.

  •  تناول أنواع معينة من الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تسبب الخمول، ويمكن أن تؤثر هذه الأدوية على الجهاز العصبي.

العلاج:

استشر الطبيب حتى يصف لك ادوية مختلفة أو أن تشفى من المرض الذي تتناول بسببه الدواء، وتوقف عن القيادة او استخدام الآلات الخطيرة.

أسباب النوم الكثير المفاجي

  • النوم القهري 

هو اضطراب يصيب الجهاز العصبي مدى الحياة،يتسبب في حالة نوم غير طبيعية، ويترك أثر سلبي على حياة المرضى، ويرجح الأطباء أنه بسبب نقص نوع من البروتينات الحيوية في الدماغ، وهو يمكن أن يحدث فجاة وبدون مقدمات حيث ينام المريض رغما عنه حتى لو نام فترة طويلة قبل لحظات نومه القهرية.

العلاج:

حتى الآن لم يتوصل الأطباء لسبب حدوث هذه الظاهرة، وبالتالي يعتمد الأطباء على المنشطات أو مضادات الاكتئاب لتقليل النعاس.

أسباب النوم الكثير عند النساء

  •  الإصابة بالأمراض النفسية.
  • وجود مشكاكل في الغدة الدرقية.
  •  فقر الدم.
  •  زيادة أو انخفاض الوزن.
  •  نقص فيتامين د.
  • وجود مشكلات في النوم.
  • الحمل.

أشياء تساعد في العلاج:

  • قبل أي شيء استشيري الطبيب لمعرفة السبب الحقيقي وراء كثرة النوم والخمول.
  • القيام بالتمارين الرياضية بانتظام بمفردك أو مع مجموعة.
  • ممارسة تمارين الاسترخاء، مثل: تمارين اليوجا.
  • تناول الغذاء الصحي.
  • تجنبي الكافيين في فترات ما بعد الظهيرة، والمساء.
  • يمكنك ممارسة نشيط محبب لكِ يجبرك على الاستيقاظ لأجله بحماس.

متى تزور الطبيب؟

  • ازدياد الشعور بالخمول، والكسل.
  • استمرار الشعور بالخمول لمدة أيام متتالية.
  • وجود أعراض مصاحبة للخمول، مثل: ارتقاع درجة الحرارة، فقدان الشهية، أو ضيق التنفس.
  • الشعور بالتعب عند الاستيقاظ من النوم بالرغم من الحصول على ساعات نوم كافية.
  • صعوبة القيام بالمهام اليومية العادية.

أسباب النوم الكثير عند الاطفال

أسباب النوم الكثير عند الأطفال

  • عدم الحصول على قسط كافي من الراحة للطفل.
  • سوء التغذية.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية.
  • الخوف، القلق والاكتئاب.
  • إلتهابات اللوزتين، والجيوب الأنفية.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • مشاكل القلب، ويجب استشارة الطبيب عند ملاحظة أي اضطراب في نوم الطفل.

اقرأ: فوائد الليمون للغدة الدرقية

أسباب النوم الكثير عند كبار السن

  • قد تختلف الساعة البيولوجية عند كبار السن، ربما بسبب ضعف التواصل الاجتماعي لديهم، لذلك يجب الاهتمام بكبار السن حتى لا ينفصلوا عن العالم بكثرة النعاس.
  • يمكن يزيد النوم لدى كبار السن في حالات ضعف إفراز الغدة الدرقية.
  • الاكتئاب النفسي الذي يمكن أن يصيب الكثير من كبار السن، ربما يتسبب في زيادة أو نقصان النوم.
  • إذا كان النوم الكثير يصاحبه فقدان في الذاكرة فيجب استشارة الطبيب والكشف فورا.

أسباب النوم الكثير والخمول والصداع

  • النوم الكثير في الإصابة بالصداع وسوء الحالة النفسية أيضا وذلك بسبب الخلل الذي يحدث بسبب كثرة ساعات النوم التي تتسبب في ضياع وقت المريض، والصداع المصاحب له أثناء فترة استيقاظه.

يمكن التخلص من الصداع المصاحب لكثرة النوم عن طريق الخطوات الآتية:

  • ممارسة الرياضة بانتظام، كرياضة المشي او اليوجا.
  • شرب الماء بما يعادل 8 أكواب في اليوم.
  • الابتعاد عن السهر الذي يتسبب في زيادة الصداع وقة التركيز والخمول.
  • يجب التخلص من التوتر وتحسين الحالة النفسية حتى تتخلص من الخمول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى