السلوك الايجابي

هناك الكثير من التعريفات والمفاهيم التي تناولت معنى السلوك الإيجابي وماهيته. ولكن في العموم يمكننا القول أن السلوك الإيجابي يجعل الحياة أكثر سهولة وراحة وايجابية، كما أنه يساعد صاحبه على مواجهة مصاعب الحياة التي تواجهه. ولذلك نقدم لكم اليوم عبر موقع معلومة كل ما يخص السلوك الايجابي.


تعريف السلوك الإيجابي

السلوك الإيجابي يقصد به الدفاع عن الحقوق الشخصية والتعبير عن المشاعر والأفكار بصراحة وصدق ، مع مراعاة عدم انتهاك حقوق الآخرين.

وهكذا فإن الشخص الإيجابي يمتاز بالثقة الشديدة، والاهتمام بالآخرين دون ان يشعر بداخله بالذنب أو القلق.

السلوك  الإيجابي هو ذلك  السلوك  الذي يصدر من شخص يحترم نفسه ويقدر الآخرين.

هو سلوك تحمل المسؤولية عن اتخاذ الاختيارات وإصدار الأفعال والقرارات، وبذلك يصبح من السهل على صاحبه تحديد ما يحتاج إليه ويطلبه بشكل مباشر وصادق.

ولكن عندما يتم رفض طلبه ، يصبح من السهل لأي شخص الاستيلاء عليه.

تنتابه مشاعر الملل والحزن وخيبة الأمل من وقت لآخر. ورغم ذلك فإن ثقته بنفسه تظل ثابتة لا تتزحزح. فهو لا يعتمد بشكل كبير على آراء الآخرين في حياته ويشعر بالثقة والأمان في قلبه.

أنواع السلوك الإيجابي

السلوك الايجابي

و السلوك الإيجابي عند الفرد نوعين هما:

  • سلوك إيجابى فطري: وهو السلوك الذي يصدر من الإنسان تلقائياً بحكم الفطرة الداخلية مثل الهروب من الخطر، تناول الطعام  عند الجوع، الضحك عند سماع طرفة.
  • سلوك إيجابى مكتسب: وهو السلوك الذي يكتسبه الإنسان أو يتعلمه من أحد والديه أو معلمه. كما أنه السلوك الذي يتعلمه الفرد نتيجة تعرضه لموقف ما. مثل: مساعدة كبير السن، أو بر الوالدين واحترامهما، أو التصدق على الفقراء.

مفهوم السلوك الإيجابي

تعددت وتنوعت مفاهيم السلوك الإيجابي، وسوف نعرض عليكم مجموعة من تلك المفاهيم.

السلوك الإيجابى هو شعور المرء بالرضا والقبول بأي شيء.

السلوك  الإيجابى هو امتلاك الإنسان القدرة على مقاومة الحياة، كما أنه يجعل صاحبه ينظر للأشياء بنظرة إيجابية. ويصبح قادرا على تجاوز جميع الصعوبات التي يمر بها، كما إنه يسعى بكل جهده الى تحقيق الأهداف الخاصة به وأفكاره المميزة.

أمثلة السلوك الإيجابي

  • التحكم بردود الفعل .
  • تبني المعتقد الإيجابي .
  • اعتناق مجموعة القواعد الإيجابية .
  • تجنب الأشخاص المتذمرين .
  • إستخدام الكلمات الإيجابية.

كيف اعزز السلوك الايجابي

السلوك الايجابي

هناك الكثير من الأفكار والطرق المستخدمة لتشجيع السلوك الإيجابي ، ومنها:

  • أول وأهم طريقة في تعزيز السلوك  الإيجابي خاصة للاطفال  و الكبار؛  فالكبار هم القدوة الحسنة لأطفالهم في اتباع أشكال السلوك المختلفة  سواء كان سلوك سلبي او ايجابي.
  • تكليف الأطفال بمسؤوليات تمنحهم القدرة على استغلال مهاراتهم، مع مراعاة مناسبة هذه التكاليف للفئات العمرية.  وبذلك يشعر الطفل بالمسؤولية والأهمية في عمله.
  • التشجيع الايجابي له دور مهم أيضاً،  لذلك عليك تقديم المكافآت المادية والمعنوية للأطفال الذين أظهروا سلوكًا إيجابيًا في حياتهم. كنوع من أنواع التحفيز.
  • تشجيع السلوك الإيجابى عبر تقديم الدعم والثناء بأسلوب مميز يحفز صاحب الشأن على الاستمرار في طريقه بكل حماس.
  • وإذا كان الإنسان إيجابياً ، فينبغي دعم هذا السلوك بالترحيب به بالابتسامة اللطيف وعبارات المدح والثناء، والتشجيع على تبنيه ، وإظهار مدى الرضى عنه.
  • الأخذ في الاعتبار عدم مقارنة قدرات الطفل بقدرات طفل اخر ، حتى وان كان أخاه أو صديقه ، لأن كل الدراسات اثبتت ان لكل طفل قدراته التي تختلف عن غيره، والتي من الضروري احترامها وتقديرها.
  • الالتزام بالوفاء بالوعود المقطوعة للأطفال مهما كلف الأمر.  على سبيل المثال عندما يتلقى الطفل وعدًا بشراء لعبة أو الخروج في نزهة في الحديقة. مقابل الانتهاء من أداء واجباته المدرسية ، فإن لابد من الوعد الوفاء بهذا الوعد وعدم انتهاكه، وذلك للحصول على ثقة الطفل.
  • الحرص على بناء  التفاعل بين البالغين وأطفالهم على أساس الاحترام المتبادل ، لأنه يعزز يدوره احترام الطفل لذاته.

السلوك الإيجابى عند الطفل

يعرف السلوك الإيجابى عند الأطفال، بأنه ذلك الأسلوب التربوي الذي يهدف إلى تنشئة الأطفال الصغار بطرق سوية ليكونوا قادرين على الإنجاز والتطور بمرور السنوات، عبر تكرار العمليات الإيجابية أمام أعينهم، ومن خلال إيجاد التوازن الفعال بين كيفية مكافأتهم أحيانا ومعاقبتهم في أحيان أخرى.

ويدخل في أطراف عملية تعزيز السلوكيات الإيجابية لدى الأطفال الصغار كل من الأب والأم إلى جانب المعلم داخل المدرسة.

قد يهمك: عبارات عن تعزيز السلوك الايجابي(

السلوك الإيجابى في الجريمة

السلوك الإجرامي نوعان هما:

سلوك ايجابي:  وهو عبارة عن مجموعة حركات عضوية ارادية من شأنها إحداث تغيير في العالم الخارجي.

ويتكون السلوك الإيجابي من عنصران وهما العضوية والارادية في هذه الحركة

سلوك سلبي: وهو امتناع إرادي عن القيام بحركة ما أو مجموعة حركات عضوية كان لزاماً القيام  بها وفعلها من قبل الممتنع عن ذلك.

و يتكون السلوك السلبي من ثلاثة عناصر وهي الامتناع عن القيام بالحركة العضوية، والصفة الارادية للامتناع،  وجود واجب قانوني أو اتفاقي يلزم الممتنع عن القيام بفعله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى