البراميسيوم

في هذا المقال ستجد كافة التفاصيل والمعلومات التي قد تحتاجها حول معرفة ما هو البراميسيوم واضراره وكذلك الأمراض التى قد يتسبب فيها علاوة على أفضل الصور التوضيحية لشكلها من أشهر المجلات العلمية العالمية.


ما الأمراض التي يسببها البراميسيوم

في البداية يجب أن تعرف على ما هو البرامسيوم لكي نقدر على التعرف على نوعية الأمراض التي قد يتسبب فيها.

  • في البداية البرامسيوم هو نوع من الكائنات الحية وحيدة الخليةوهو من المجموعة الطلائعية.
  • علاوة على ذلك فهو يتميز بكثرة إنتشاره في الأرض في المياه العذبة والبحيرات والبحار.
  • فلا ننسى أن نذكر أنه منذ خلق الارض وقبل بداية الحياة البشرية على الأرض أنه قد خلق الله الكائنات وحيدة الخلايا قبل أي شئ.
  • مما يعني أن البرامسيوم ليس بصديق حديد للبيئة وإنما هو قد يكون موازى لعمر الأرض في حدود 4600 مليون سنة مضت.
  • ويتراوح حجم البراميسيوم من 50 إلى 330 ميكرومتر.
  • وعلى الاغلب يكون شكل الخلية تحت المجهر بيضاوية الشكل أو طويلة على شكل أسطواني.
  • ويحيط جسم الخلية بغشاء صلب ولكن مرن علاوة على أهداب على طول حواف جيم البرامسيوم مرتبة تباعًا.
  • وتعد الأمراض الخاصة بالولايات على شاكلة البرامسيوم هي العدو الأول للإنسان فكانت هي السبب في الكثير من الأمراض مثل الأميبا التي تسبب الزحار الاميبي او الملاريا الذي يتسبب به المتصورات.
  • يرجع السبب في خطورة تلك الكائنات ليس في قوتها وحجمها اطلاقا انما في عددها المهول.
  • مما يعنى أن الإنسان معرض لدخول جسمه كمية لا يستهان بها.

دورة حياة البراميسيوم

يتكون البراميسيوم من النواة الصغيرة الحجم وهي في الأعلى تكون ثنائية الصيغة وقد تكون أكثر من ذلك.

  • كما توجد نواة كبيرة هي نواة متعددة الصبغيات مما يعنى أنها تحتوي على جهاز نووي مزدوج.
  • وتكون وظيفة النواة الصغيرة هي المحافظة على الأستقرار الجيني وكذلك التأكد من أن الجينات التي سيتم نقلها للجيل الثاني هي جينات صالحة لتلك العملية.
  • ويطلق علي تلك النواة ايضا انواع التوليدية.
  • أما النواة الكبيرة فهي تهتم بالخلايا الغير تناسلية فهي تهتم بالحيوانات التي تعمل بشكل يومي وتنظيم العمليات الحيوية كلها.

التكاثر اللاجنسي في البراميسيوم

التكاثر في البرامسيوم هو تكاثر لا جنسي ويطلق على نوع التكاثر في ذلك النوع من الخلايا باسم التكاثر بالانشطار الثنائي.

  • يتم الانقسام في النواة الصغيرة بينما يكون الأنقسام في النواة الكبيرة من خلال mitosis.
  • وبعد أن تتم عملية الانقسام تجد أن كل خلية جديدة تحتوي على نسخ مشابهة من الخلية الأم في التكوين لتحصل كل خلية جديدة على نواة كبيرة ونواه صغيرة.
  • وقد يحدث الانقسام في الخلايا بشكل عرضي مما ينتج عنه انشطار ثنائي بشكل عفوي.
  • علاوة على أنه قد يحدث الإخصاب أو التزاوج الذاتي في ظروف معينة.
  • وقد يحدث تزاوج مع اثنين من البراميسيوم المتوافقة بالاندماج المؤقت.
  •  ويحدث في ذلك انقسام انتصافي في النواة الصغيرة وذلك أثناء الاقتران.
  • وهو الذي ينتج عنه أمشاج احادية وبعد ذلك يتم نقله من خلية إلى أخرى.
  • وفي تلك المرحلة يُلاحظ أنه يتم تدمير النواة الكبيرة ذاتيا بدون اي دخيل ليحصل الجسم على نواتين صغيرتين ثنائية الصبغة.
  • و ايضا يحدث نوع آخر من التكاثر للبراميسيوم وهو والاقتران الذاتي ويحدث ذلك عندما تكون الظروف في البيئة غير ملائمة الانشطار الثنائي.
  • وفي الأغلب يحدث ذلك عندما تكون نسبة التلوث في الماء كبيرة.

قد يهمك: دورة الماء وشرحها ومراحلها بالتفصيل و فن الباتيك و أنواع الخشب

رسمة البراميسيوم

في هذا الجزء نقدم لكم أكثر من رسمة توضيحية لشكل البرامسيوم تحت المجهر وبأكثر من جودة مختلفة تساعدك على التعرف عليها بسهولة عندما تراها تحت المجهر
خصوصا وأنها تشريحيًا غير صعبة الوصف.

  • كل ما عليك أن تركز في البحث على الشكل الأنبوبي لجسم البرامسيوم حتى تلتقطها عيناك في عدسة المجهر.
  • بعد ذلك لكي يسهل عليك البحث أبدا بالتدقيق في الجسم من الخارج الى الداخل فتجد الأهداب و الغشاء الذي يحيط البرامسيوم ملحوظ وسهل التعرف عليه.
  • و ذلك ما دمت موجه الكمية اللازمة من الإضاءة في المكان ومدقق النظر بدون تشتت

وتعد تلك الصورة هي أحد أدق الصور التي تم التقاطها حديثًا وتوضع بشكل متناهي الدقة صف البرامسيوم الأمر الذي جعلنا اخترناها لك بعناية من مئات الصور لتساعدك في أبحاثك.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى