ألم في وسط القفص الصدري

ألم الصدر باختلاف أماكنه ومسبباته من الأمور التي لا يجب السكوت عنها،  فمن الضروري إجراء الفحص الطبي الاطمئنان  والتأكد من عدم خطورة الوضع. وللمزيد من المعلومات عن طرق تشخيص ألم وسط القفص الصدري ومسبباته،  نقدم لكم اليوم عبر موقع معلومة هذا التقرير.


ألم في وسط القفص الصدري كورونا

في غالبية الحالات التي تم الإعلان عنها،  لم يكن ألم الصدر من اعراض الاصابة بفيروس كورونا.

ولكنه يحدث بالأخص نتيجة لأعراض الإصابة، أما بالنسبة لشدة ونوع الألم الذي يشعر به المريض، فهو يختلف باختلاف حالة كل شخص، قد يكون حادًا جدًا أو بسيطا أو الم متقطع، او حتى وجع يزداد سوءًا بالحركة أو حتى التنفس.

ومن الضروري التاكيد  هنا على أن ألم الصدر الناجم عن فيروس كورونا. هو نتيجة عن التهابات الجهاز التنفسي العلوي الذي يحدث بسبب الإصابة  بالفيروس، ولا يحدث بمفرده أبدًا.

وعندما تتأكد من إيجابية اصابتك بفيروس كورونا، وتشعر بألم في الصدر لابد من الذهاب للطبيب على الفور فالأمر خطير إذا كنت تسعل بعنف أو مصاب بالتهاب رئوى أو اذا كنت مريض بالقلب.

الم في وسط القفص الصدري والظهر

ألم وسط القفص الصدري

يصاب الكثير من الأشخاص بالألم في منتصف القفص الصدري والظهر، مما يصيبهم بعدم الراحة والتعب في العمود الفقري وقاعدة العنق.

وكما هو معروف أن منطقة قاعدة  العنق تحتوي على 12 قرص فقري، بالإضافة إلى العديد من العضلات والأربطة، والتي قد تتعرض للضرر أو التهيج نتيجة مجموعة من العوامل والأسباب التي منها ما يأتي:

  • التقدم بالسن.
  • التهاب المفاصل.
  • كسر الفقرات أو الأضلاع.
  • الأقراص المنفتقة.
  • أمراض الكلى.
  • أساليب وطرق الحياة.
  • التواء أو إجهاد العضلات.
  • الزيادة المفرطة في الوزن.
  • مرض هشاشة العظام.
  • الوقوف بطريقة خاطئة.
  • الاضطرابات العقلية.
  • الجنف.
  • الورم.

قد يهمك: ميثرجين دواعي الاستخدام والجرعة و حقن فيتامين ب

علاج غصة وسط القفص الصدري

في غالبية الوقت يرتبط الشعور بغصة وسط القفص الصدري بمشاكل الجهاز الهضمي وارتجاع المريء أو الإصابة بالبرد الذي يؤثر على عظام القفص الصدري.

ومن أبرز مشاكل الجهاز الهضمي التي تسبب الشعور بغصة، هو ارتجاع المريء الحمضي. والذي قد يصل إلى الشعور بآلام تُشبه في أعراضها إلى حد كبير الذبحة الصدرية.

الإكتئاب والضيق النفسي والقلق والتوتر جميعها من  الأسباب التي تسبب الإصابة بغصة في منتصف القفص الصدري .

ألم في عظام القفص الصدري عند الضغط عليها

ويكون لهذا الألم العديد من الأسباب،  منها:

  • قد يكون هذا الوجع بسبب الآلام الناتجة عن مجموعة من المشاكل التي يعاني منها القلب، وبالتالي فإن المريض يشعر ببعض الآلام في العضلات التي تقترب من العظام .
  • ولكن في المطلق تعتبر الأسباب التي تجعل الشخص يشعر بألم في عظام القفص الصدري عند الضغط عليها،  لا تشكل خطر يثير القلق وبالتالي لا داعي للخوف عند التعرض لهذا الألم إذا كان هذا الألم  بسيط الى حدما  أو يعد من الأمور  المعتادة والمألوفة.

ألم في منتصف القفص الصدري عند الحركة

ألم وسط القفص الصدري

يرجع مصدر الآلام التي تكون في الصدر وتزداد مع الحركة الى ما يطلق عليه جدار الصدر أو مفاصل الصدر ، وهي إما أن تكون مصدرها من عضلات الصدر أو من الأضلاع.

  • ومن السهل تحديد سبب الآلام منتصف الصدر التي تزداد مع الحركة، من خلال الكشف الطبي. فإن كان الألم موضعه فوق المفاصل التي تصل بين الأضلاع والغضاريف الأمامية أو فوق المفاصل التي تصل الغضاريف الأمامية وعظم القفص الذي في وسط الصدر جهة الأمام. فيكون تشخيص الطبيب هنا بأن الأمر يرجع الى مفاصل الصدر.
  • أما إن كان الألم مصدره الأضلاع فعندها يكون الألم أثناء إجراء الفحص فوق الأضلاع، ويكون الألم أيضاً في هذه الحالة على مسار الضلع.
  • ولكن إن كان في غير هذه المواقع فيكون سببه مشكلة في العضلات، وهنا قد يستمر الألم لفترة طويلة نوعاً ما. وبوجه عام نادراً ما يكون ألم الصدر مصدره القلب بالنسبة للشباب والأشخاص دون سن الخمسين.
  • و هناك بعض الحالات الأخرى مثل ارتخاء الصمام التاجي، والتي تؤدي بدورها الى ألماً في الصدر إلا أنه لا يكون له علاقة مع الحركة.
  • كما انه في بعض الحالات الاخرى يكون مصدر ألم الصدر فيها هو الأعصاب التي تمر تحت الأضلاع. مثل الآلام التي تأتي بعد الحزام الناري، إلا أنه في هذه الحالة يأتي الألم بعد ظهور الطفح الجلدي المرتبط بالحزام الناري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى