حيوان المها

ينتمي حيوان المها  إلى الظباء، كما أنه من الحيوانات كبيرة الحجم حيث أن وزنه قد يصل إلى 80  كيلو جرام، كذلك يتميز بأن أرجله طويلة، هذا بالطبع إلى جانب شكله المميز للغاية، كما أن لهذا الحيوان طريقة خاصة للتعايش والتزاوج، ولمزيد من المعلومات عليكم قراءة المقال.


معلومات عن حيوان المها وأنواعه

إن حيوان المها من الحيوانات التي تقطن في شبه الجزيرة العربية من قارة آسيا، وكذلك في بعض الأماكن القاحلة في قارة أفريقيا/  كما أن جلد هذا الحيوان ناعم جدًا وألوانه مختلفة على حسب أنواعه، فمن ضمن ألوانه اللون البني أو الرمادي أو الأبيض، ومن بين أنواعه ما يلي:

المها الشرق إفريقي

  • وهو الذي يتواجد في شرق أفريقيا.
  •  ومنه نوعان هما النوع ذات الأذن المهددة والنوع الآخر يطلق عليه اسم البيسيا.
  •   وهذه الأنواع مهددة بالانقراض على عكس مها الجيمسبوك الذي ينتشر بشكل كبير داخل ولاية نيو مكسيكو.

المها الداما

  • والذي يقع ضمن فئة الحيوانات البرية التي انقرضت ولم يعد سوى القليل منها في تشاد والنيجر.
  • كما أن يقطن هذا النوع في شمال أفريقيا، وقد اهتمت تونس بهذا الحيوان ووضعته داخل محمية طبيعية بهدف الحفاظ عليه والإكثار من أعداده.
  •  وينتشر هذا الحيوان باللون الرمادي الداكن ويتميز بقرونه التي تشبه السيف المائل للخلف، مما أكسبه شكلًا مميزًا للغاية.

المها العربي

  • وهو الذي يقطن في شبه الجزيرة العربية في بلاد البحرين والمملكة العربية السعودية وكذلك في دولة الإمارات وقطر وعمان والأردن.
  •  وهذا النوع أيضًا مر بأخطار الانقراض نتيجة للصيد الجائر في عام 1972م.
  •   ولكن بدأت أعداد المها العربي تتزايد في عام 1982  نظرًا للاهتمام بتربيته والحفاظ عليه.
  • هذا إلى جانب الحرص على تهيئة الأوضاع التي تساعدهم على التكاثر والتزايد.

تأقلم حيوان المها مع الطبيعة

حيوان المها

إن حيوان المها من الحيوانات القادرة على التكيف مع البيئة التي يعيش بها مثله مثل باقي الحيوانات من حوله، كما أنه قادر على التكيف في البيئة الصحراوية التي يتواجد بها، وهذا الأمر يرجع إلى صفات حيوان المها التي تتلخص فيما يلي:

  • من الحيوانات السريعة التي تتصدى الأخطار والهجمات التي تلاحقها من الحيوانات المفترسة.
  •  وهذا يرجع إلى حاسة الشم القوية التي تمتلكها.
  • ومن الجدير بالذكر أن سرعتها قد تصل إلى 37 ميل في الساعة الواحدة.
  • تعيش داخل مجموعات لأنها من الحيوانات الاجتماعية إلى حدًا كبير، كما أنها قد تكون قطعان تصل أعدادها إلى 60 من حيوانات المها وربما تزيد قليلًا في بعض الأحيان.
  • أقدام حيوان المها طويلة جدًا وهذا الأمر يجعلها بعيدة بقدر كافي عن الرمال الساخنة.
  •  كما أن حواف القدم واسعة وعريضة بشكل كبير مما يسهم في قوة ثباتها على الرمال دون أن تنغرس.
  • تتعايش على تناول الأعشاب الصحراوية وهذا يرجع إلى أسنانها المسطحة التي ساعدتها في هذا الأمر.
  • يتحمل حيوان المها العطش حيث أنه قد يقضي أكثر من يوم دون أن يشرب، كما أنه يمتلك حاسة تمكنه من معرفة الأماكن التي يوجد بها مياه أو أمطار ويذهب إليها.
  • أما عن ألوان هذه الحيوانات فهي تتميز بكونها فاتحة وهذا يمكنها من عكس درجات الحرارة العالية وعدم امتصاصها وحفاظ الجسم على درجة حرارته المعتدلة.

تكاثر حيوان المها

  • إن هذا الحيوان يندرج أسفل الحيوانات التي تلد.
  •  فالمها تستغرق حوالي تسعة أشهر حتى تلد ولا تلد إلا مولود واحد فقط.
  •  وتستمر المها في إرضاع صغيرها لمدة تتراوح ما بين 3  إلى 4  أشهر وبعدها يكون قادر على التكيف مع البيئة وتناول النباتات الصحراوية.
  • كما أنه يبدأ بتناول النباتات الصغيرة والحشائش الأصغر حجمًا.

حيوان المها وخطر الانقراض

  • إن الصيد الجائر من قبل بعض الأشخاص قد يتسبب في حدوث أخطار في الأنظمة البيئية والقضاء على الحيوانات التي يكون أعدادها قليل.
  •  وهذا ما حدث بالفعل لحيوان المها فقد وصل عدده بعد الصيد إلى 6  حيوانات فقط.
  •  لذا قد تم وضعهم داخل المحميات الطبيعية بهدف حمايتهم من الانقراض.
  • ومن الجدير بالذكر  أن هذا الأمر ساهم في زيادة أعدادهم حيث وصل إلى 1000  حيوان مها تقريبًا.
  • كما أن بعض الدول قد وضعت قوانين لتجريم صيد تلك الحيوانات وفرض عقوبة كبيرة على كل من يكسر تلك القوانين.

amira shaban

أميرة شعبان، مترجمة فورية، أعشق الكتابة وأجد فيها شغفي، لدي طفلتان(لمى وتيا)، وأتمنى أن أكون لهما سوبر ماما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى