يتسائل الكثيرين عن كيفية زيادة صبغة الميلانين في الجسم، لذا سنقدّم لكم اليوم من خلال موقعنا هذا تعريف مادة الميلانين ودورها الرئيسي داخل الجسم، وما هي الطرق التي تعزز من إفرازها، وكذلك الأطعمة التي تساهم بشكل كبير في رفع معدلاتها.

ما هي صبغة الميلانين؟

  • يمكن تعريف مادة الميلانين بأنها مادة بروتينية صباغيه تحتوي على هرمون التيروزين وأحماض نووية، كما يتم إنتاجها من خلايا طلائية داخل الجسم.
  • تتحكم هذه الصبغة في لون البشرة وتتواجد في كافة الكائنات الحية.
  • تفرز مادة الميلانين داخل الجلد، وزيادة إنتاجها يتسبب في اسمرار لون الجلد، أما يؤدي تقليل إفرازها إلى بياض البشرة.
  • كما تتحكم هذه المادة في تكوين طبقات الجلد وبصيلات الشعر، ويتحدد لون بشرة الشخص سواء كانت بيضاء أو سمراء من نسبة مادة الميلانين الموجودة داخل الجسم.
  • يكون معدل صبغة الميلانين عند الأشخاص ذوي الجلد الأسمر أعلى من معدلها عند الأشخاص ذوي البشرة البيضاء.

[sc name=”ads-inside-content”]

ما هو دور مادة الميلانين في الجسم؟

ما هو دور مادة الميلانين في الجسم؟

ما هو دور مادة الميلانين في الجسم؟

  • تعمل مادة الميلانين على حماية الجلد من الآثار الجانبية لأشعة الشمس.
  • عند الوقوف كثيرًا تحت أشعة الشمس تبدأ الخلايا الطلائية في إفراز مادة الميلانين بمستويات عالية، فيصبح الجلد ذات لون أكثر اسمرارا.
  • كما يمكن تسمية الأشخاص الذين يعانون من عدم تواجد صبغة الميلانين داخل أجسامهم بأعداء الشمس، حيث يصل معدل لصفر، وهي حالة مرضية تعرف باسم ( البينو).
  • تقسم ألوان الميلانين إلى لونين وهما؛ اللون الأحمر، واللون الأسمر.

شاهد ايضا علاج البهاق بالاعشاب

أطعمة تساعد على إفراز الميلانين

عند البحث عن كيفية زيادة صبغة الميلانين في الجسم وجدنا بعض الأطعمة التي عند تناولها بشكل دوري تعزز من إفراز مادة الميلانين في الجسم وزيادة معدلاتها.

  • على سبيل المثال؛ الأطعمة التي بها مستوى عالي من فيتامين أ، وهي:
  • (القرع، الجزر، البطيخ، الفلفل الأحمر، البابايا) وغيرها من الأغذية التي تتحكم بشكل كبير في زيادة صبغة الميلانين في الجسم والمسؤولة أيضًا عن تغيير لون الجلد والشعر والعين في الجسم.

[sc name=”ads-inside-content”]

كيفية زيادة صبغة الميلانين في الجسم

هناك مجموعة من الطرق العلاجية التي تشرح كيفية زيادة صبغة الميلانين في الجسم، في حالة اذا كان هناك نقص في افراز الصبغة ومن أهمها:

  • تفتيح لون البشرة في أجزاء الجسم الداكنة باستعمال كريمات تتضمن خواص إزالة الصبغة.
  • إخفاء البقع باستعمال مستحضرات التجميل.
  • استعمال الأشعة فوق البنفسجية تحت رعاية طبية من أجل ارتفاع حساسية البشرة للضوء.
  • استعمال الليزر من أجل تفتيح لون الجلد في الأماكن الداكنة.
  • حقن البشرة باللون الطبيعي باستخدام الليزر والجلسات المخصصة للقيام بذلك تحت رعاية الطبيب المختص.
  • زراعة الخلايا الصبغية، وهي طريقة حديثة انتشرت في الآونة الأخيرة في توحيد لون البشرة.
  • تناول الحبوب الدوائية التي تشمل المركبات الميلانية والتعرض إلى أشعة الشمس.

طرق طبيعية لمعالجة نقص صبغة الميلانين

أطعمة تساعد على إفراز الميلانين

[sc name=”ads-inside-content”]

  • تقشير الجلد باستعمال خلطات طبيعية، مثل عمل مزيج من الزبادي وقشور البرتقال.
  • خلط عصير الليمون مع السكر ثم وضعه على الجسم، مع التدليك لمدة مناسبة.
  • إضافة العسل إلى القشطة ووضعه على البقع الداكنة.
  • استخدام عصير الطماطم كمقشر طبيعي للبشرة.
  • استعمال ماء الورد وماء الزهر.

إلى هنا نكون قدّمنا لحضراتكم طرق مختلفة توضّح كيفية زيادة صبغة الميلانين في الجسم سواء بالطرق العلاجية الحديثة أو باستخدام الأعشاب والماسكات الطبيعية.

شاهد ايضا فوائد التمر للجسم على الريق

زيادة صبغة الميلانين في الجسم

هناك عدة عوامل قد تسبب ارتفاع معدلات صبغة الميلانين في الجسم، ومن أبرزها مثلا أشعة الشمس الضارة.

حيث يؤدي التعرض إليها إلى إنتاج معدل عالي من مادة الميلانين، من أجل حماية الجلد من التلف وخاصةً حماية الحمض النووي.

قد يسبب الافراط في افراز مادة الميلانين داخل الجسم إلى أمور كثيرة سيئة مثل الآتي:

النمش:

  • يظهر النمش عند أصحاب الشعر الأشقر والبشرة البيضاء نتيجة ارتفاع معدل إفراز مادة الميلانين في أجسامهم.
  • تظهر على هيئة بقع حجمها صغير ولونها بني، وتتواجد في الجزء الظاهر من البشرة المتعرّضة لأشعة الشمس الضارة بشكل مباشر ومستمر، كبشرة الوجه، وبشرة الرقبة.

الكلف:

  • يظهر في حالة التعرّض بشكل مستمر ومباشر إلى أشعة الشمس الضارة، وعند الحوامل أيضًا نتيجة لتغيّرات في هرمونات الجسم.

الفيتامين المسؤول عن صبغة الميلانين

  • هناك فيتامينات معينة تتحكم في معدل إفراز مادة الميلانين في الجسم، حيث يتطلب توفير جرعة معينة من فيتامين سي بشكل يومي.
  • فيتامين سي هو الفيتامين المسؤول عن زيادة إنتاج صبغة الميلانين وارتفاع معدلها في الجسم.
  • يتم توفيرها إما من خلال تناول أطعمة محتوية على فيتامين سي كالخضروات الخضراء الورقية والتوت والحمضيات.
  • أو من خلال تناول مكملات غذائية تحتوي على مستوى عالي من فيتامين سي.