ما هو اصعب انواع الابتلاء

يتعرض الكثير منا إلا الكثير من الابتلاءات، ونتساءل دائمًا ما هو اصعب انواع الابتلاء، ويعتبر الابتلاء هو اختبار من الله لقدرة العبد على التحمل والصبر، وقدرته على شكره في عز المحن، مما يزيد من قوته وإيمانه، وهذا ما سوف نتحدث عنه بالتفصيل في مقالنا التالي.


كيف يكون الابتلاء في النفس

أن الله لا يجعل عبد مبتلي إلا إذا كان يحبه ويريد أن يخلصه من سيئات يحملها على عاتقه، وحتى يختبر قوة إيمانه.

يمكن أن يكون هذا الابتلاء في النفس مثل:

  • أن يبتلي العبد في نفسه وصحته.
  • تتحول قوته إلى ضعف وسعادته إلى حزن.
  • التحول من الغنى إلى الفقر ومن الرفاهية إلى العوز.

وكما قال الله عز وجل في قوله تعالي: “ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص في الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين”.

متي ينتهي الابتلاء

ما هو اصعب انواع الابتلاء

يجب أن يتحلى الشخص المبتلى بالصبر والتعامل مع الابتلاء بالحمد والشكر لله في جميع الأحوال.

  • فهذا يعتبر دليل من المؤمن على خضوعه لله عز وجل في كافة الأحوال والأوقات والابتلاءات، على أن يكون الحمد نابع من قلبه بالفعل ولا يظهر عكس ما يبطن.
  • ومن الأعمال التي ترفع البلاء وتجعله ينتهي سريعًا هي الاستغفار والصدقة والدعاء والصلاة والتوبة عن المعصية، حتى وأن كان الابتلاء شديد فأن كل هذا يخففه.
  • ولنا أسوة في سيدنا أيوب عليه السلام عندما كان في ابتلاء شديد، وكشف الله عنه الضر بعد أن صبر واستغفر وكان يدعوا كثيرًا.

الفرق بين الابتلاء والعقوبة

قد يعتقد البعض أن الله إذا ابتلى عبدًا فهو يكرهه وغاضب عليه، ولكن هناك بالتأكيد فرق بين الابتلاء والعقوبة.

  • الابتلاء هو اختيار الله للعبد المؤمن لاختباره.
  • وإذا كان هذا العبد يسير في طريق الصواب فيعتبر هذا ابتلاء.
  • أما إذا كان يقوم بالكثير من المعاصي وتغريه الدنيا وشهواتها.
  • فأن هذا يعتبر عقاب من الله عز وجل.
  • والمؤمن يصبر على الابتلاء ويشكر الله.
  • على عكس العاصي الذي يشعر بالغضب.

أنواع الابتلاء في القرآن

هناك عدة أنواع من الابتلاءات التي يبتلي به الله عز وجل عبده، فيكون الابتلاء في الضراء والسراء وفي الشدة والرخاء، وهذا لان الله يريد أن يرفع العبد درجات ويزيد من حسناته ويضاعفها.

ولقد ذكرت كلمة الابتلاء في القرآن ومشتقاتها حوالي سبع وثلاثين مرة.

وهي من اكثر المفردات التي تم تداولها في جميع الكتب سواء في التاريخ أو السيرة أو التفسير.

وهذا دليل عن الله له حكمة معينة في ابتلاء المؤمنين من أجل رفعه درجات، او التخلص من معصية بعينها، ورغبة في التطهير والتخلص من أي مساؤي بالنفس.

ولهذا قال رسول الله صل الله عليه وسلم:

“عجبًا لأمر المؤمن، إن أمره كله له خير، وليس ذلك لأحد إلا المؤمن، إن أصابته سراء شكر فكان خيرًا له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرًا له”.

كما وقد ذكر في القرآن في قوله تعالي:

“وأيوب إذ نادي ربه أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين، فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر واتيناه أهله ومثلهم معهم رخمة من عندنا وذكرى للعابدين” صدق الله العظيم.

أنواع الابتلاء عمر عبد الكافي

ما هو اصعب انواع الابتلاء

لقد تحدث الدكتور عمر عبد الكافي عن أنواع الابتلاء وكيفية استقبالها وكيف يرفع الله عباده درجات عند الصبر والدعاء.

ومن اهم انواع الابتلاء التي ذكرها الدكتور عمر عبد الكافي:

  • الابتلاء بالسراء وهو الابتلاء فيما يحبه الإنسان نفسه، سواء في ماله أو منصبه، وهذا يعتبر اختبار سيسأل المؤمن فيه بيوم القيامة.
  • الابتلاء بالضراء وهو الابتلاء في فقد عزيز أو اتهامه بالباطل أو الإصابة بمرض، ومن الضروري أن يتمتع المؤمن بالصبر والإيمان بقضاء الله.

من أشد أنواع الابتلاء شخص ليس من نصيبك

من انواع الابتلاءات هي التعلق بشخص وتأصل محبته في قلبك، ولكن لم يكتب الله أن يكن من نصيبك، وهذا يسبب الشعور بالألم.

  • ولكن يجب الإيمان أن ما يختاره لنا الله هو الأفضل وأن نصيبك هو ما ستحصل عليه في النهاية، ونرضى بما يكتبه الله لنا.

كيف يكون الابتلاء في الدين

من اعظم الابتلاءات التي يتعرض لها الإنسان هي الابتلاء في الدين، مثل أن يبتلي الشخص في اتباع المعاطي وأكل الحرام واتباع السوء.

وبالتأكيد المبتلى في دينه هو أسوأ وأخطر من المبتلى في بدنه أو ماله، لذا يجب الاهتمام بالدين وتثبيت اركانه واتباع احكامه، والابتعاد عن المعاصي وأصحاب السوء.

  • مقالات ذات صلة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    زر الذهاب إلى الأعلى