هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين؟

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين

تدور العديد من الأسئلة برأس الحوامل خلال فترة الحمل وينبع ذلك من حرصهن على أمان وسلامة أطفالهن، وأحد هذه الأسئلة الشائعة هي هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين؟ وسنحاول في هذا المقال الإجابة عن هذا السؤال والعديد من التساؤلات الأخرى حول نوم الحوامل.

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين ام لا ؟

تتساءل بعض الحوامل هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين؟ والإجابة هي لا.

  • فمن الاعتقادات الخاطئة لدى البعض أن كثرة الحركة أثناء النوم قد تؤدي لضرر على الجنين والتفاف الحبل السري حول رقبته.
  • ولم تثبت الدراسات صحة هذا الاعتقاد، فمن المعروف أن الجنين يحيا داخل رحم الأم يحيطه السائل الأمينوسي الذي يجعله بمأمن من العديد من التغيرات والمخاطر المحيطة به من البيئة الخارجية.
  • ولكن بالطبع يجب على الأم أن تأخذ الحذر إذ أن بعض الحركات العنيفة قد تؤذي الجنين قليلا.

قد يهمك ايضا: مخاطر السمنة على صحة الحامل والجنين

هل وضعية النوم تؤثر على الجنين

تتعرض الحامل لبعض التغيرات الجسدية والنفسية والهرمونية التي قد تسبب لها مشاكل في النوم خاصة خلال فترات معينة من الحمل.

وقد بينت بعض التجارب والأبحاث أن هناك بعض الأوضاع المناسبة لنوم الحامل والتي تعتبر أفضل من غيرها سواء لراحة الحامل أو حركة الجنين.

ومن افضل أوضاع النوم للحامل مايلي:

النوم على الجانب الأيسر من الجسم:

  • فقد اتفق معظم الأطباء والمختصين على أن نوم الحامل على الجانب الأيسر يعد أفضل وضع للنوم خلال فترة الحمل.
  • وقد يعود هذا إلى قلة الضغط على الأوعية الدموية للجسم خاصة الأوعية التي تمد الجنين بالدم اللازم له.
  • وكذلك فإن النوم على الجانب الأيسر من الجسم يساعد على سريان الدم بشكل طبيعي عبر أجهزة الجسم المختلفة مثل القلب والدم والكلى وكذلك الجهاز الهضمي وغيرهم مما يعد أمرا صحيا ومفيدا للحامل.

النوم على الجانب الأيمن من الجسم:

  • بعض التجارب أثبتت أيضا أن نوم الحامل على الجانب الأيمن يعد من الأوضاع الآمنة والمناسبة للنوم وإن كان الأفضل هو النوم على الجانب الأيسر.

مخاطر النوم على الظهر خلال الحمل

بالإضافة لتساؤل بعض الحوامل هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين؟، فهناك بعضهن أيضا ممن يتساءلن عن مخاطر النوم على الظهر خلال الحمل.

  • وقد أوضحت بعض الدراسات والأبحاث التي أجريت خطورة نوم الحامل على ظهرها خلال فترة الحمل خاصة مع تقدم الحمل وزيادة حجم الجنين.
  • وغالبا يعود ذلك إلا أن نوم الحامل على الظهر يسبب ضغط على العديد من الأوعية الدموية الهامة في الجسم وكذلك التي تمد الجنين بالدم اللازم له مما قد يسبب ضررا على الجنين.
  • ومع ذلك لا توجد تأكيدات بشكل قاطع على هذه المعلومات وإن كان الحذر أوجب.

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين وأهم النصائح لنوم صحي للحامل

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين
يجب توفير مكان صحي ومريح لنوم الحامل

كما سبق وذكرنا فإن أفضل وضعية للنوم بالنسبة للحامل هى النوم على الجانب الأيسر أو الأيمن.

وكذلك فإن كثرة الحركة خلال النوم غالبا لا يضر الجنين، ومع ذلك يفضل عدم القيام بحركات عنيفة خلال النوم.

وبالإضافة لذلك فهناك بعض النصائح التي من شأنها أن تساهم في حصول الحامل على قسط أوفر وأكثر راحة من النوم لها وللجنين.

اقرأوا ايضا: تمارين تقوية الحوض للحامل

ومن هذه النصائح:

  • النوم في ضوء خافت أو ظلام حسب راحة الحامل.
  • استخدام وسادة لدعم منطقة البطن عند النوم على أحد الجانبين.
  • الاهتمام بنظافة مكان النوم وتهويته جيدا بشكل يومي وأن يكون مريحا للحامل.
  • يفضل ثني الحامل لركبتيها قليلا عند النوم.
  • يمكن استخدام وسادة بين الركبتين أو الفخذين للمساعدة على تقليل الضغط في هذه المنطقة وبالتالي توفير مزيدا من الراحة للأم والجنين.
  • يفضل أخذ قسط مناسب ومتواصل من النوم قدر الإمكان بعيدا عن الضوضاء أو مصادر الإزعاج.
  • تفضل بعض الحوامل احتضان وسادة ناعمة أو لينة عند النوم.
  • لا ينبغي تناول الطعام مباشرة قبل الخلود إلى النوم.
  • ينبغي عدم تناول مشروبات منبهة خاصة قبل النوم مباشرة.
  • يفضل ممارسة التمرينات الرياضية وكذلك الرياضات الروحية والتأملية مثل اليوجا خلال اليوم.
  • محاولة البعد عن كل ما يمكن أن يسبب ضغط نفسي وقلق واضطرابات النوم.

هل كثرة نوم الحامل يضر الجنين

هل الحركة الكثيرة أثناء النوم تضر الجنين
أنسب مدة لنوم الجامل من 6- 9 ساعات يوميا

يعد الحصول على قسط مناسب من النوم أمرا هاما وضروريا للجسم والمخ بصفة عامة؛ لاستعادة النشاط والطاقة والاستعداد للأنشطة اليومية المعتادة عند الاستيقاظ.

  • ولكن قد يتفاجأ البعض عند معرفة أن زيادة عدد ساعات النوم المتواصل عن الطبيعي لدى الحوامل قد يضر الجنين.
  • فقد بينت بعض الدراسات أن نوم الحامل لفترات متواصلة دون انقطاع لمدة تزيد عن 9 ساعات يوميا قد ينعكس بشكل سلبي على نشاط وسلامة الجنين.
  • وكذلك فإن نوم الأم لفترة أقل من 6 ساعات متواصلة يوميا قد يسبب مشاكل عند الولادة ويتسبب في زيادة احتمالية اللجوء للولادة القيصرية.
  • وقد وجد العلماء أن أنسب مدة متواصلة لنوم الحامل هى من 6-9 ساعات يوميا قد تزيد بالطبع في حالة النوم المتقطع.
  • إن مرحلة الحمل مرحلة حساسة تستلزم أخذ الحذر واتباع الحامل لكافة تعليمات الطبيب بكل دقة حرصا على سلامتها وسلامة جنينها.

المصادر

هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *