حبوب للصداع

يعتبر الصداع ليس مرض ولكنه عرض  يتعرض له الكثير و يتسبب في الألم والتوتر، كما أنه يغير حالة الشخص المزاجية، ويلجأ البعض لتناول حبوب للصداع لتخفيف ذلك الألم، وفي معلومة سوف نتعرف على أفضل أنواع المسكنات للصداع. 


أفضل حبوب للصداع

إليك قائمة بأفضل الأقراص التي يمكن استخدامها للتقليل من الألم الناتج عن الصداع:

  • الباراسيتامول: وهو مسكن آمن والآثار الجانبية له بسيطة عند مقارنته بالعلاجات الأخرى،. 
  • ديكلوفين.
  • بنادول.

كما توجد حبوب للصداع تحتوي على مضادات للالتهابات التي لا يدخل بها كورتيزون، وأيضا تسكن الألم، ولكنها تؤثر على المعدة، ومنها على سبيل المثال:

  • الفولتارين. 
  • الكتافلام. 

أيضا هناك حبوب تحتوي على مضادات التهاب وليس بها كورتيزون، إلى جانب ذلك فهي أمنه على المعدة، ومنها:

  • سيليكوكسيب.

أومول حبوب للصداع 

أومول مسكن صداع يستخدمه الكثيرون، فما هي دواعي الاستعمال تعرف على ذلك من الخلال التالي:

دواعي استعمال حبوب أومول:

  • مسكن فعال يعمل على تقليل الألم. 
  • يستخدم للتغلب على الصداع النصفي. 
  • كما أنه يعالج أدوار البرد والأنفلونزا. 
  • أيضا قد يكون له دور فعال في علاج الحمى. 
  • يساعد في التغلب على ألم الأذن. 

أومول حبوب للصداع  أومول مسكن صداع يستخدمه الكثيرون، فما هي دواعي الاستعمال تعرف على ذلك من الخلال التالي: دواعي استعمال حبوب أومول: مسكن فعال يعمل على تقليل الألم.  يستخدم للتغلب على الصداع النصفي.  كما أنه يعالج أدوار البرد والأنفلونزا.  أيضا قد يكون له دور فعال في علاج الحمى.  يساعد في التغلب على ألم الأذن.  موانع استعمال حبوب أومول: هناك بعض الحالات التي يفضل عدم تناول الدواء إلا بحرص ومنها على سبيل المثال: الأطفال دون الست سنوات.  من هم أكبر من الستين عام المصابون بأمراض في الكبد مثل الالتهاب الكبدي الفيروسي.  كذلك ينصح بعدم تناوله من قبل من يعانون من الفشل الكلوي.  أيضا يفضل عدم إعطاء الدواء لمن يعانون من أمراض في الجهاز التنفسي والربو.  المرضى الذين يعانون من مشاكل في البطن أو المسالك البولية.  أو من قاموا بإجراء عملية المرارة.  أيضا من لديهم القولون العصبي أو مشكلات في المعدة أو الأمعاء.  مرضى الغدة الدرقية والغدة الكظرية.  الأعراض الجانبية لحبوب أومـول: قد تظهر بعض الأعراض الجانبية على بعض الأشخاص والتي تحتاج إلى الرجوع إلى الطبيب المختص.  إليك بعض الأعراض الجانبية التي قد تظهر على مستخدمي حبوب للصداع أومول: يصبح لون البراز أسود.  أن يكون البول مصحوب بدم أو تعكير.  أيضا قد تقل كمية البول بشكل مفاجئ.  الإصابة بالحمى المصحوبة بقشعريرة أو بدون.  الشعور ببعض الآلام في الجنب أو في أسفل الظهر.  طفح جلدي وظهور بعض البقع الحمراء على الجلد.  أيضا قد تظهر بقع بيضاء على اللسان أو الفم، مع الإصابة بالتهاب آت في الحلق.  التعرض للنزيف أو ظهور كدمات.  أيضا اصفرار العين أو الجلد. 

موانع استعمال حبوب أومول:

هناك بعض الحالات التي يفضل عدم تناول الدواء إلا بحرص ومنها على سبيل المثال:

  • الأطفال دون الست سنوات. 
  • من هم أكبر من الستين عام المصابون بأمراض في الكبد مثل الالتهاب الكبدي الفيروسي. 
  • كذلك ينصح بعدم تناوله من قبل من يعانون من الفشل الكلوي. 
  • أيضا يفضل عدم إعطاء الدواء لمن يعانون من أمراض في الجهاز التنفسي والربو. 
  • المرضى الذين يعانون من مشاكل في البطن أو المسالك البولية. 
  • أو من قاموا بإجراء عملية المرارة. 
  • أيضا من لديهم القولون العصبي أو مشكلات في المعدة أو الأمعاء. 
  • مرضى الغدة الدرقية والغدة الكظرية. 

قد يهمك: ديوراكان دواعي الاستعمال والجرعة

الأعراض الجانبية لحبوب أومـول:

قد تظهر بعض الأعراض الجانبية على بعض الأشخاص والتي تحتاج إلى الرجوع إلى الطبيب المختص. 

إليك بعض الأعراض الجانبية التي قد تظهر على مستخدمي حبوب للصداع أومول:

  • يصبح لون البراز أسود. 
  • أن يكون البول مصحوب بدم أو تعكير. 
  • أيضا قد تقل كمية البول بشكل مفاجئ. 
  • الإصابة بالحمى المصحوبة بقشعريرة أو بدون. 
  • الشعور ببعض الآلام في الجنب أو في أسفل الظهر. 
  • طفح جلدي وظهور بعض البقع الحمراء على الجلد. 
  • أيضا قد تظهر بقع بيضاء على اللسان أو الفم، مع الإصابة بالتهاب آت في الحلق. 
  • التعرض للنزيف أو ظهور كدمات. 
  • أيضا اصفرار العين أو الجلد. 

مسكن للصداع طبيعي 

يمكن التغلب على الصداع بشكل طبيعي بدون تناول حبوب للصداع. 

إليك بعض الطرق المنزلية، ومنها على سبيل المثال:

الزنجبيل:

  • يعرف الزنجبيل بكونه دواء الصداع. 
  • يمتاز الزنجبيل بأنه مضاد للالتهاب والاكسدة. 
  • إلى جانب احتوائه على مادة الجينجيرول والتي تمتاز بخصائصها الطبية. 
  • يمكن استخدامه للتقليل من التهابات الأوعية الدموية، مما يقلل الألم. 
  • يتم تحضير لذلك الغرض عن طريق نقع الجذور في ماء مغلي، أو خلطه مع عصير الليمون. 
  • ويتم شربه مرة أو مرتين يومياً. 

الفلفل:

  • يمتاز الفلفل بامتلاك مادة الكابسيسين وهي التي تساهم في التغلب على الصداع النصفي. 

زيت النعناع:

  • يعمل زيت النعناع على تفتيح الأوعية الدموية المسودة، والتي قد تكون سبب الصداع. 
  • إلى جانب ذلك فإنه يحتوي على المنثول الذي يلعب دورا في ضبط التدفق الدموي في الجسم، مما يتسبب في تقليل الصداع. 
  • للاستفادة منه تخلط ٣ قطرات من الزيت مع ملعقة زيت لوز. 
  • يدلك به العنق والصدغ بلطف. 
  • كما يمكن وضع ورق نعناع مهروس على الجبهة بعد استخدام زيت النعناع. 

القرفة:

  • تعتبر القرفة من الأعشاب الطبيعية التي يمكن استخدامها بدلا من حبوب للصداع. 
  • فهي تحتوي على مضادات الأكسدة التي من شأنها حماية القلب. 
  • إلى جانب ذلك فإن لها خصائص مضادات الالتهاب، لذا فهي مفيدة في التخلص من الصداع. 
  • يتم استعمالها بطحن أعواد القرفة ويكب بعض الماء إلى أن تصبح عجينة. 
  • ثم تفرد العجينة على الجبهة والنوم على الظهر حوالي نصف ساعة. 
  • بعد ذلك يغسل الوجه جيدا بماء فاتر. 

أفضل مسكن للصداع التوتري

يصيب الصداع التوتري الأشخاص الذين يعانون من فوبيا الخوف والتوتر، ويمكن استخدام المسكنات التالية:

مسكنات الآلام:

  • أسبرين. 
  • ايبوبروفين. 
  • نابروكسين. 
  • كما يمكن تناول حبوب اسبرين أو اسيتامينوفين مع أي مادة بها كافيين. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى