زهرة الفلامنجو

زهرة الفلامنجو تعد واحدة من الأزهار المفضلة لدى الكثيرين، نظرا لما تتميز به من شكل مميز يشبه القلب إلى حد كبير، فضلاً عما تتميز به من ألوان خلابة تتنوع ما بين الأحمر والوردي والأسود، بالإضافة إلى سهولة العناية بها مما يضمن نموها بشكل صحيح، تعرفوا من خلال معلومة عن كل ما يتعلق بتلك الزهرة.


ما هي زهرة الفلامنجو 

أحد النباتات الاستوائية التي يسهل زراعتها في الداخل، وتتميز بعدد من الخصائص يمكن ذكرها فيما يلي:

  • يطلق عليها عدة أسماء من أشهرها “زئبق الفلامنجو، زهرة الذيل، انثوريوم، الصبي الصغير”.
  • زهور الفلامنجو تتميز بألوانها الحمراء الزاهية، والتي تحاط بمجموعة من الأوراق الخضراء تأخذ شكل قلب ذات لمعة براقة.
  • كما تتميز توابل هذا النوع من النباتات بألوانها المميزة، وإذا توفرت لها العناية اللازمة تزهر حوالي ست مرات خلال العام الواحد.
  • تلك زهرة عبارة عن نتوء يشبه شكل الإصبع يحتوي على سنبلة صغيرة تظل متفتحة مدة طويلة.
  • نظرا لبقاء هذا النوع من الأزهار متفتحة لفترة طويلة نجد أنه يستخدم بكثرة في تنسيقات الزهور.

قد يهمك: زهرة البلسم

معلومات عن زهرة الفلامنجو

هناك بعض المعلومات التي يجهلها الكثيرين حول تلك الزهرة المميزة، ويمكن ذكر بعض منها فيما يلي:

  • عندما تتوافر كافة الظروف الملائمة لنمو هذا النبات، يمكن أن يزهر على مدار العام بمعدل يصل إلى حوالي ست مرات. 
  • وذلك حيث تستمر زهرة الفلامنجو مدة تتراوح من 6 حتى 8 أسابيع تقريباً.
  • يتم تصنيف هذا النبات إلى عدة أصناف. 
  • كما يعتبر الموطن الأصلي لها أمريكا الوسطى والجنوبية، وتحديدا الغابات المطيرة بها حيث الحرارة المتوسطة والرطوبة العالية.
  • زهور الفلامنجو تتميز بأنها تمتلك العديد من الألوان الخلابة، التي تتباين ما بين الأحمر والوردي والأسود. 
  • أيضا كثيرا ما توصف بكونها نباتات تمتلك أزهار حمراء ذات مظهر بلاستيكي.

أنواع زهرة الفلامنجو

تتعدد أنواع الفلامنجو ويعتبر أكثرها شيوعا والتي يمكن زراعتها داخل المنزل ما يأتي:

أنثوريوم أندرايانوم: 

  • يتضمن هذا النوع سنبلة مستقيمة مزهرة تكون على هيئة قلب وأوراق الأشجار. 
  • يحتمل أن تكون زهرتها ذات ألوان متعددة منها البرتقالي والوردي، بالإضافة إلى الأحمر.

أنثوريوم شيرزيريان: 

  • يتميز بأن سنبلة الزهرة تكون ملتفة مع برق بيضاوي أحمر اللون. 
  • بالإضافة إلى أوراق ممدودة.

الفلامنجو الأسود: 

  • يعد إحدى النباتات المنزلية الغاية في الروعة. 
  • والذي ينمو بشكل جيد داخل المنازل مما يسهل من اقتنائه.

متطلبات نمو زهرة الفلامنجو

يمكن ضمان نمو تلك الزهرة من خلال عدد من العوامل والتي يمكن توضيحها من خلال النقاط التالية: 

الضوء: 

  • هذا النوع من الأزهار يحتاج إلى ضوء معين لنموه بشكل سليم. 
  • تتراوح شدة الضوء من الاعتدال حتى السطوع وذلك لحمايته أوراقه من التعرض المباشر لأشعة الشمس. 
  • بالإضافة إلى عدم تعريضها بشكل مباشر لتأثير الأشعة الصادرة من الشمس، حتى لا يتسبب ذلك في إصابة الازهار بحروق.

الري: 

  • يتم ري الزهرة بشكل متكرر وبكميات أكبر خلال فصل الصيف، بعكس موسم الشتاء. 
  • كما يجب الحذر من استعمال كميات كبيرة من الماء في الري لأن هذا يأتي بنتائج عكسية.

التربة: 

  • لابد أن تتميز التربة التي يتم زراعة الزهرة بها بالخصوبة. 
  • إضافة إلى التصريف الممتاز.

درجة الحرارة: 

  • هذا النوع من النباتات ينمو في درجة حرارة أعلى من 21 حتى 31 درجة مئوية.

 نصائح هامة للعناية بزهرة الفلامنجو

زهرة الفلامنجو

هناك بعض الأمور التي ينصح بالانتباه إليها عند اقتناء هذا النوع من الزهور. 

ويمكن ذكر بعض منها من خلال الآتي:

  • ينصح بوضع النبات داخل أصيص حمضي يتميز بقدرته على التصريف الجيد. 
  • كما يجب المحافظة على درجة رطوبة مرتفعة.
  • يجب تسميد النبات بشكل منتظم بداية من موسم الربيع وحتى نهاية فصل الصيف.
  • يحب وضع النبات قرب النوافذ التي تسطع الشمس تجاهها، بشرط ألا يكون النبات مواجه لضوء الشمس المباشر.
  • تعتبر درجة الحرارة المثالية للنمو هذه الزهرة بداية من ستين حتى تسعين درجة فهرنهايت، والتي تعادل من ستة عشر حتى اثنين وثلاثين درجة مئوية.
  • يفضل وضع النبات داخل وعاء حجمه يتراوح من اثنى عشر حتى 28 بوصة، أي بما يعادل ثلاثين حتى سبعين سم تقريباً.
  • كما أنه عادة ما تتسبب الإضاءة الغير كافية التي يتم تعريض النبات لها إلى جعل السيقان طويلة وخاملة. 
  • بالإضافة إلى عدم ازدهار الأزهار ثانية طوال العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى