صلاة العيد

تعد صلاة العيد من اهم الصلاوات والتي يؤديها المسلمون في عيد الفطر وعيد الأضحى، والتي لها شعائر محددة ووقت ايضًا محدد والتكبيرات التي تعتبر هي أهم ما يميز هذه الصلاة عن أي صلاة أخرى لدى المسلمين، وفي مقال اليوم سوف نعرفكم عن توقيت الصلاة وكيفية صلاتها وشروطها ايضًا.


وقت صلاة العيد بالساعة

  • يختلف توقيت الصلاة في العيد حسب التوقيت وقتها ولكن يبدأ وقتها حين ترتفع الشمس قيد الرمح
  • وهذا ما يأتي في اتفاق جمهور العلماء الحنفية والحنابلة والمالكية والشافعية كذلك
  • فلقد قال عقبة بن عامر رضي الله عنه التالي: (ثلاثُ ساعاتٍ كان رسولُ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يَنهانا أنْ نُصلِّي فيهنَّ، أو أنْ نَقبُرَ فيهنَّ موتانا: حين تَطلُعُ الشمسُ بازغةً حتى ترتفِعَ، وحين يقومُ قائمُ الظهيرةِ حتى تميلَ الشَّمسُ، وحين تَضيَّفُ الشمسُ للغروبِ حتى تَغرُبَ)
  • أي أن قبل طلوع الشمس قيد رمح وهو وقت تم نهي الصلاة فيه
  • كما قال عبدالله بن عمر رضي الله عنهما أن الرسول صل الله عليه وسلم قد قال: “إذا طَلَع حاجبُ الشمسِ فأَخِّروا الصلاةَ حتى ترتفعَ، وإذا غاب حاجبُ الشَّمسِ فأخِّروا الصلاةَ حتى تغيبَ، ولا تَحيَّنوا بصلاتِكم طلوعَ الشمس، ولا غُروبَها؛ فإنَّها تَطلُع بين قَرنَي شيطانٍ
  • فتكون الصلاة بعد شروق شمس يوم العاشر من ذي الحجة وذلك بنحو الثلث ساعة
  • وتستمى حتى قبل أذان الظهر بثلث ساعة فقط وهذا ما يسمى بيوم النحر
  • فإذا دخل وقت الظهر فلا يتم الصلاة لأن موعدها قد فات ولا تنقضي
  • وفي عيد الأضحى الماضي كانت الصلاة تبدأ من الساعة الخامسة والنصف ودقيقتين صباحًا.

تعرف ايضا علي شروط الصلاة.

صلاة العيد كيفية صلاتها

  • أن الصلاة في العيد بالمسجد وتحصل على الجزاء مقابل ادائها مثلها مثل كافة الصلوات الأخرى
  • وهي تكون ركعتان فقط ويتم التكبير في الأولى سبع تكبيرات مع تكبيرة الإحرام وتكبيرة الركوع
  • وفي الثانية تكون خمسًا مع تكبيرة القيام والركوع
  • وتكون تلك التكبيرات قبل قراءة القرآن أو السور القصيرة
  • فلقد قال كثير بن عبدالله عن أبيه أن الرسول صل الله عليه وسلم كبر في العيدين في الأولى سبعًا قبل القراءة وفي الأخرة خمسًا قبل القراءة.

تكبيرات صلاة العيد

عدد تكبيرات صلاة العيد

  • يمكن البدء في التكبيرات بعد أذان الفجر مباشرة وهذا خارج الصلاة نفسها
  • ويستمر حتى البدء في الصلاة، أما التكبيرات في الصلاة فهي سبع تكبيرات في الركعة الأولى وخمس تكبيرات في الركعة الثانية
  • وهذا سوي تكبيرتي الركوع أو بالإضافة لهم.

كيفية صلاة العيد للفرد

صلاة العيد

  • يمكن أن تؤدى صلاة العيد في البيت أو في المسجد وسواء كان هذا في جماعة أو منفردًا
  • ويكون هذا من خلال تكبير تكبيرة الإحرام وقراءة دعاء الاستفتاح وهو “سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك”
  • وبعد ذلك يكبر سبع تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام ويجب رفع اليد في كل تكبيرة
  • وبعدها تأتي الاستعاذة والبسملة سرًا
  • ويتم قراءة سورة الفاتحة جهرًا ومعها ما تيسر من القرآن الكريم
  • ويستحب في هذه الحالة قراءة سورة الأعلى وكذلك سورة ق
  • ويركع لتكميلة الركعة وبعد ذلك البدء في الركعة الثانية
  • وتكون الركعة الثانية خمس تكبيرات بعد تكبيرة القيام ويجب رفع اليد في كل تكبيرة
  • وبعدها البسملة والفاتحة ويتم قراءة ما تيسر من القرآن الكريم ويستحب قراءة سورة القمر أو سورة الغاشية
  • والصلاة في البيت أو المسجد يجب أن تكون في التوقيت نفسه والذي يكون ما بين الخامسة والنصف والسادسة صباحًا
  • وهو يكون بعد شروق الشمس بحوالي نفس ساعة وتنتهي قبل توقيت صلاة الظهر بنصف ساعة.

صلاة العيد في البيت

  • الصلاة في البيت للعيد هي بالطريقة التي ذكرناها سابقًا وتختلف عن الصلاة في المسجد في الخطبة
  • ففي البيت لا يجب قول خطبة وهو ما اتجه له مذاهب العلماء الحنابلة والشافعية والمالكية
  • وكان دليل هذا هو قول الرسول صل الله عليه وسلم: “إذا أُقيمَتِ الصَّلاةُ، فامْشُوا إليها وعليكم السَّكينةُ والوقارُ، فما أدرَكتُم فصَلُّوا، وما فاتَكم فاقضوا”
  • كما أن أنس رضي الله عنه كان إذا ما فاتته صلاة العيد مع الإمام جمع باقي اهله وقام بها فيصلي الركعتين ويكبر فيهما فقط
  • وهذا ما يدل على عدم ضرورة قول الخطبة في المنزل على عكس المسجد التي تعتبر من اركان صلاة العيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى