تعد الدوادمي واحدة من أشهر المحافظات الموجودة داخل المملكة السعودية، وتشتهر بالعديد من الأمور حيث يمارس داخلها العديد من الحرف مثل الزراعة والتجارة وغيرها، بالإضافة إلى كونها منطقة أثرية توجد بها العديد من المعالم الأثرية القديمة، كما قامت بها العديد من المعارك التاريخية تعرفوا على كل ما يخص تلك المنطقة، تابعونا في معلومة.  

معلومات عن الدوادمي

تعتبر الدوادمي إحدى محافظات المملكة العربية السعودية وأشهرها، والتي تتسم بالكثير من الأمور من أبرزها ما يلي:

  • تضم عدد من السكان يقدر بحوالي مائة وتسعون ألف نسمة.
  • أغلبية الأراضي الواقعة داخلها تقع ضمن منطقة يطلق عليها اسم “الدرع العربي”.
  • تقدر مساحتها بما يعادل 30 الف كيلو متر بينما يصل متوسط اتساعها إلى حوالي 215 كيلومتر.
  • توجد الكثير من الارتفاعات الصخرية داخل تلك المحافظة.
  • وأعلى ارتفاع داخلها يبلغ حوالي 1307 متر وتقع في أقصى الغرب تحديدا عند جبل النير.
  • كما تضم المنطقة الكثير من الارتفاعات السهيلة ويقع أقلها في أقصى منطقة الشمال الشرقي، ويبلغ ارتفاعها حوالي ستمائة وستين مترا.

الدوادمي

لماذا سميت الدوادمي

الكثير من الأشخاص يتساءلون عن سبب تسمية تلك المنطقة بهذا الاسم، ويمكن الإجابة عن هذا التساؤل من خلال الآتي:

  • تعتبر لفظ “الدوادمي” من المسميات المتأخرة تاريخياً.
  • حيث وجد أنه لم يذكر هذا المصطلح في أي من المعاجم اللغوية أو الجغرافية المتقدمة، فقد تم ذكر ها الاسم ضمن الحوادث التي جاءت في عام 1215 هجرية لدى ابن بشر.
  • هناك العديد من الأقوال في سبب التسمية بهذا الاسم، منها قول فيلبي أن الكتابات السبئية التي وجدت بجبل يسمى “مأسل الجنح”، الذي يقع مكانه حاليا غرب الدوادمي أشارت إلى الإقليم المسمى بـ “موادم”.
  • من هنا استنتج أن الاسم الأصلي قد يكون دوادمي والذي اشتق من “داء- ورد” بمعنى “بئر المرض”.
  • والذي يشير إلى أن السكان الأوائل الذين استوطنوا تلك المنطقة قد توفوا نتيجة إصابتهم بحمى محلية أودت بحياتهم.
  • ومن ثم تم تحوير الاسم ليكون دوا – آدمي والذي يعني “رغبة الإنسان”.
  • هناك قول آخر يشير إلى أن تلك التسمية راجعة إلى وجود أنواع متعددة من شجر يطلق عليه اسم “الدوادم”.
  • كما يقال أنه أطلق عليه اسم الدوادمي نتيجة وجود مثير من أشجار الطلح والسمر، والتي تتميز بإنتاج مادة ذات لون أحمر يشبه لون الدم، وتعتبر تلك الأشجار من أشهر ما يوجد بتلك المنطقة.

تعرف على زهرة الليلك

أين تقع الدوادمي

تعتبر الدوادمي المحافظة الثانية من حيث المساحة بعد محافظة الخرج داخل منطقة الرياض، وتتميز بما يلي:

  • تقع في المرتبة الرابعة والعشرين بالنسبة لترتيبها بين جميع محافظات المملكة السعودية من حيث المساحة، كما أنها تعد واحدة من المحافظات التي تقع ضمن فئة “أ”.
  • تتواجد بها العديد من المباني الحكومية الهامة، ومن أشهرها مركز الشرطة الرئيسي ومؤسسة الدفاع الوطني، بالإضافة إلى مبنى السجن العام.
  • تضم المحافظة مستشفى عام حكومي يتسع لمائة وخمسين سرير، بالإضافة إلى عدد من المستشفيات الأخرى يصل عددها إلى ست مشافي، بالإضافة إلى مراكز للهلال الأحمر تقدر بـ “ثلاثة مباني”.
  • كما توجد خمس وحدات صحية منها أربعة مخصصة للبنين وواحدة للبنات، إلى جانب إدارة وحدة المياه تقوم بالإشراف على المحافظة بأكملها، كما يوجد مقر للكهرباء رئيسي.
  • يقع بالمحافظة مطار “الأمير سلمان بن عبد العزيز” من أشهر المطارات الموجودة بالمملكة، بالإضافة إلى محطة الأرصاد الجوية ومحكمة كبرى يتبع لها عدد من المحاكم يصل عددها إلى سبعة عشر محكمة.

قبائل الدوادمي

توجد العديد من القبائل داخل تلك المنطقة ويمكن توضيحها من خلال النقاط التالية:

  • معظم سكان المنطقة ترجع أصولهم إلى قبيلة تسمى “عتيبة”، يسكنون داخل قرى الدوادمي.
  • قبيلة “بني زيد” تسكن داخل المدينة.

سكان الدوادمي

تتنوع المهن التي يمتهنها معظم القاطنين بمحافظة الدوادمي، ونوضح ذلك من خلال الآتي:

  • يمتهن السكان عدة حرف تتنوع ما بين الزراعة والتجارة بالإضافة إلى الرعي والصناعة.
  • تعتبر الزراعة من أكثر الحرف التي يشتغل بها أغلبية السكان هناك.
  • حيث تتوفر المساحات الخضراء والابار السطحية، ويتضح ذلك بشكل جلي في عدد المزارع التي توجد هناك.
  • التجارة هي الحرفة الثانية من حيث المكانة التي يمتهنها كثير من قاطني الدوادمي.
  • حيث يبلغ عدد العاملين بها ما يقارب 35% من إجمالي السكان، ويظهر ذلك في عدد المتاجر الكثيرة التي تنتشر داخل المنطقة.
  • الرعي يعد واحدا من الأنشطة التجارية الأشهر داخل محافظة الدوادمي.
  • حيث تتم الكثير من عمليات بيع وشراء الحيوانات سواء الإبل والبقر أو الأغنام.