عناصر في سيرتك الذاتية يفضل مسؤولو التعيين أصحابها

غالباً ما توجه السيرة الذاتية الانطباع الأول لصاحب العمل نحو مختلف مهاراتك وخبراتك المهنية والأكاديمية؛ لذلك من المهم هيكليتها بطريقة تعرض فيها مختلف إنجازاتك بأفضل شكل ممكن. لذا عليك الحرص على كتابة سيرة ذاتية مميزة تلخص من خلالها مختلف مهاراتك المهنية بشكل سريع ومميز يخط في ذهن مسؤول التوظيف ثقتك ومهارتك وتفانيك.


أنواع السيرة الذاتية

تختلف أنواع السيرة الذاتية بحسب الطريقة التي ترغب فيها بعرض مهاراتك وإنجازاتك، عادة ما يستخدم أحد نوعين أساسيين في ذلك، أولهما السيرة الذاتية المرتبة زمنيًا (أو التي تعرف بالسيرة الذاتية التقليدية)، أو السيرة الذاتية الوظيفية (أو القائمة على المهارات). بالإضافة إلى مجموعة أخرى من أنواع السير الذاتية المستخدمة عند التقدم لوظائف محددة.

السيرة الذاتية المرتبة زمنيًا

يسرد هذا النوع من السيرة الذاتية التفاصيل الخاصة بك وفق عناوين رئيسية بدءًا من الأحدث نحو الأقدم. وعادة ما تستخدم في حال امتلاكك مهارات وخبرات مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالوظيفة التي تتقدم للحصول عليها، بالإضافة إلى عدم وجود انقطاع واضح في سجلك المهني.

السيرة الذاتية الوظيفية

يسلط هذا النوع من السيرة الذاتية الضوء على مهارتك وصفاتك الشخصية بدلًا من تاريخك الوظيفي. وعادة ما ينصح باستخدامه في حال تغييرك لمهنتك وترغب في إظهار كيفية اكتساب مهارات مختلفة ذات صلة بالوظيفة. كما يفضل استخدامها في حال وجود فترة انقطاع وظيفي في سجلك المهني، أو في حال كنت ترغب في إظهار مجموعة من الخبرات التطوعية أو حتى المدفوعة قصيرة الأجل.

السيرة الذاتية الهجينة

هي مزيج من السيرة الذاتية التقليدية والسيرة الذاتية الوظيفية يجمع بين التخطيط المنظم والتركيز على المهارات والإنجازات بدلًا من المسؤوليات. ويساعد هذا النوع في لفت الانتباه إلى مهارات وإنجازات محددة من شأنها أن تساعدك في تربع قائمة المرشحين المحتملين.

السيرة الذاتية الفنية

توفر السيرة الذاتية الفنية تنسيقًا معينًا لتسليط الضوء على مهارات تقنية محددة ذات صلة بالوظيفة (مثل لغات البرمجة والأنظمة والمنصات) إلى جانب مهارات أخرى يتطلبها العمل.

السيرة الذاتية الإبداعية

تستخدم عادة عند التقدم لعمل في الصحافة أو التصميم أو أي مسمى وظيفي يتطلب إبداعًا وتصميمًا واضحين لتظهر مهاراتك بطريقة جذابة بصريًا كإنتاج فيديو أو تصميم احترافي ما.

عناصر أساسية في السيرة الذاتية

في حين أن سيرتك الذاتية يجب أن تكون محددة وفقًا لمهاراتك ومصممة بما يتناسب مع العمل الذي تتقدم إليه. فإن هنالك العديد من العناصر الأساسية التي يتوجب عليك إيلائها الاهتمام الكبير أيًا كان نوع سيرتك الذاتية التي تعد؛ مع التأكيد على أن ترتيبها قد يختلف بحسب المعلومات التي تجد أن عليك التركيز عليها بداية للفت الانتباه نحو كفاءتك ومناسبتك للوظيفة. وتتمثل هذه العناصر فيما يلي:

تضمين معلومات الاتصال الخاصة بك

بكل تأكيد لن يُنظر إلى سيرتك الذاتية دون معلومات أساسية عنك كالاسم والمسمى الوظيفي. ولا تنس إضافة معلومات الاتصال، فلن يكابد أي مسؤول توظيف بالبحث عنك وعن طريقة للتواصل معك بكل تأكيد. لذا أدرج عنوانك وبريدك الإلكتروني ورقم التواصل هاتفيًا. كما يفضل إدراج رابط للوصول إلى ملفك على منصة لينكد إن.

التاريخ الأكاديمي

مرتبًا من الأحدث نحو الأقدم بما يشمل أحدث مرحلتين أو ثلاثة من برامج ما بعد الدكتوراه، والدراسات العليا و الجامعية، والمرحلة الثانوية.

التجربة المهنية

اذكر مختلف المسميات الوظيفية التي عملت وفقها مع ذكر الشركة أو المؤسسة، مستخدمًا إحصائيات دقيقة لإظهار تأثيرك في العمل.

قائمة الأوسمة والجوائز

استخدم هذا القسم لتحديد إنجازاتك في المجال المتعلق بوظيفتك. ابدأ باسم الجائزة متبوعًا بالسنة التي منحت فيها والمنظمة المانحة وتفاصيل عن الجائزة مثل عدد مرات المنح وعدد الأشخاص الذين يحصلون عليها وما إلى ذلك.

المراجع

هل تتخيل كمية الثقة التي تبعثها في حال تضمينك لأسماء أشخاص عملت معهم سابقًا للتواصل معهم والاستفسار عنك. لكن كن حريصًا على تضمين هؤلاء بعد سؤالهم والتأكد من موافقتهم على تقديم مراجعة إيجابية حول عملك.

عند تضمينك لما سبق ذكره من عناصر بشكل منسق ومنظم، تأكد من أنك ستتمكن من جذب اهتمام مسؤول التوظيف نحوك. انتقِ معلوماتك ورتبها بتنظيم لتترك انطباعًا بدقتك وتفانيك في إنجاز أي تفصيل كان وحرصك على الظهور بمظهر لائق بمسيرتك المهنية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى