زهرة القرنفل من الأزهار المميزة للغاية سواء من حيث المظهر العام أو حتى الاستخدامات المتعددة، هذا إلى جانب وجود مجموعة من الأساطير والحكايات خلف أول ظهور لها، ولكون البحث عن تلك الزهرة قد كثر في الفترة الأخيرة، عمدنا إلى تسليط الضوء عليها ومنحها مزيدًا من الاهتمام.

زراعة زهرة القرنفل

زهرة القرنفل من الأنواع معمرة ويكثر وجودها في البيئة الصيفية الرطبة، ويتم زراعتها بطرق مختلفة، ومنها ما يلي:

الزراعة بالبذور في الداخل

يجب تعرض زهرة القرنفل يوميًا إلى الشمس لمدة من 4 إلى 5 ساعات، ويجب الزراعة في الأوقات الصيفية من ستة إلى ثمانية أسابيع، وتتمثل خطوات هذه الطريقة في ما يأتي:

  • تحضير وعاء للزراعة وبه فتحات لتصريف المياه، ثم تغطى التربة عند ارتفاع 5 سم.
  • بعد ذلك يتم توزيع البذور في الوعاء ثم تغطيتها.
  • توضع المياه على البزور حتى تصبح رطبته، ويلف الوعاء بكيس بلاستيك شفاف حتى يتم الحصول على الاحتباس الحراري المطلوب.
  • بعد يومين تبدأ النبتة بالنمو، وعند ظهور ورقة أو ورقتين تنقل في أواني خاصة ومناسبة.
  • عند ارتفاع النبتة إلى 12 سم، (مع مراعاة أن تكون المنطقة خالية من الصقيع) تنقل للزراعة بالخارج.

الزراعة بالبذور في الخارج

  • زراعة القرنفل في الخارج تشبه الزراعة في الداخل إلى حد كبير.
  • إلا أن الزراعة تكون بعمق يصل إلى 3 ملي.
  •  ويجب المحافظة على رطوبة التربة لكي تظهر النبتة بسرعة.
  •  كما يجب ترك مسافة بين النباتات من 25 إلى 30 سم، ويمكن زراعة زهرة القرنفل أيضًا بالعُقل.

وردة القرنفل

  • توجد ألوان متعددة من وردة القرنفل مثل الوردي، والأحمر.
  •  ويوجد منها ثنائي الألوان مثل الأبيض والوردي كما أن أوراقها تكون خضراء ولامعة، و البعض يميل إلى اللون الأزرق، وأحيانًا يكون لونها أبيض أرجواني.
  • ظهرت وردة القرنفل في البداية للتعبير علي التميز، والحب.
  •  وفي الثقافة الفرنسية يرمز لها لسوء الحظ لأنها زهرة جنائزية.
  • كما يتم وضعها أيضًا في وسط الورود وباقات الهدايا المميزة، واللون الأحمر منها يدل على الإعجاب، والحب الشديد،.
  • ومنها اللون الأبيض الذي يدل على الوفاء، أما عن اللون الأصفر فهو دلالة على خيبة الأمل، وكثير منها من الألوان لها دلالات ومعاني كثيرة ومختلفة.

زهرة القرنفل البلدي

زهرة القرنفل

  • هي نبتة عشبية اسمها العلمي Dianthus وهي سريعة الانتشار.
  •  و القرنفل البلدي يحتاج إلى الشمس في الصباح ويكون حجمه صغير.
  • كما أن ألوانه لا تتعدى الأبيض، والأحمر، والوردي، والأرجواني.
  •  و يحتاج إلى المياه باعتدال بمعدل مرتين في الأسبوع، ويجب عدم الإفراط حتى لا تصفر أوراقه.
  •  ومقاس الزهرة يتراوح من5  إلى 8 سم، و يزرع القرنفل البلدي في أول أبريل حتى شهر نوفمبر.
  • ويستخدم في الأماكن المفتوحة، وتشجير الحدائق الخاصة والعامة، ويزرع أيضًا في الوديان.

العناية بزهرة القرنفل

يجب العناية بزهرة القرنفل وفقًا للشروط التي يحتاجها حتى ينبت في أسرع وقت ممكن، ويفضل زراعة البذور الرطبة لأن البذور الجافة تحتاج إلى وقت إضافي حتى تكبر وتنمو، ويوجد بعض النصائح الهامة للعناية بتلك النبتة:

  • يجب قص الأطراف ما بين أسبوع لثلاثة أسابيع وهذا لتحفيز النبتة على النمو.
  • كما يجب قص الأوراق الذبلة، وهي الرؤوس الميته لأنها تؤثر على تكوين الساق بشكل كبير.
  • كذلك يجب قصص 25٪ من الساق لأنها تنبت في فصل الربيع أو منتصف فصل الصيف وهذه العملية تقوم بتقوية السيقان وأزهار أكثر.
  • كما ينصح بتقليم الزهرة لتعزيز صحتها العامة، فمن المعروف أن تلك النبتة تحتاج إلى التقليم بمعدل مرتين سنويًا مرة في الصيف، والمرة الثانية في نهاية الموسم، وتقص عن طريق مقصات معقمة.

زهرة القرنفل البيضاء

القرنفل الأبيض يتميز بأن له ساق واحدة، كما أن تلك الساق تكون مزدوجة وذات شكل مميز للغاية، وخصائص تلك الزهرة تتلخص في:

  • يعرف القرنفل الأبيض في روما القديمة باسم ألهه المحبوب، وهي زهرة مميزة للغاية.
  • عند مشاهدة مسرحيات وليام شكسبير نرى أن الجمهور كان يحرص على تناول المشروبات والعصائر المزينة بالورد التي يتم تصنيعها من القرنفل.
  • كما تم خلط أوراق القرنفل بالنبيذ للتخفيف من الحمى لدى الصليبيون المصابون بالوباء.
  • أخذت آنا جارفيس مؤسسة عيد الأم القرنفل تقديرًا لأمها عندما أرسلت 500 زهرة قرنفل للكنيسة، واختارت اللون الأبيض تعبيرًا على الحب، والطهارة.