مرض ثنائي القطب

مرض ثنائي القطب

القرن العشرين هو قرن وعصر الامراض النفسية، وفيه انتشرت الكثير من الأمراض النفسية بدرجة كبيرة، ومن اشهر الأمراض الغريبة هو مرض ثنائي القطب، لذلك هنا في معلومة سوف نتحدث عنه.

هل مرض ثنائي القطب مجنون

من اكثر التساؤلات التي تُثار هل مرض ثنائي القطب هو مرض جنون، ومن أجل الإجابة على هذا السؤال يجب أولا ان نفهم ماهو مرض ثنائي القطب، ولذلك نستطيع ان نقوم بتعريفه فيما يلي:

مرض ثنائي القطب

الاضطراب ثنائي القطب (المعروف سابقًا باسم مرض الهوس الاكتئابي أو الاكتئاب الهوسي) هو عبارة عن اضطراب عقلي يتسبب في تغيرات غير عادية في المزاج والطاقة ومستويات النشاط والتركيز والقدرة على القيام بالمهام اليومية.

  • هناك ثلاثة أنواع من الاضطراب ثنائي القطب، تتضمن الأنواع الثلاثة جميعها تغييرات واضحة في المزاج والطاقة ومستويات النشاط.
  • تتراوح هذه الحالات المزاجية من فترات السلوك الشديد “الصاعد” أو المبتهج أو الانفعال أو النشط (المعروف باسم نوبات الهوس) إلى فترات “الكآبة” أو الحزن أو اللامبالاة أو اليأس (المعروفة باسم نوبات الاكتئاب). تُعرف فترات الهوس الأقل شدة بنوبات الهوس الخفيف
  • يُشخَّص الاضطراب ثنائي القطب عادةً في أواخر مرحلة المراهقة (سنوات المراهقة) أو بداية البلوغ.
  • في بعض الأحيان ، يمكن أن تظهر أعراض الاضطراب ثنائي القطب عند الأطفال.
  • يمكن أن يظهر الاضطراب ثنائي القطب أيضًا لأول مرة أثناء حمل المرأة أو بعد الولادة.
  • على الرغم من أن الأعراض قد تختلف بمرور الوقت ، إلا أن الاضطراب ثنائي القطب عادة ما يتطلب علاجًا مدى الحياة.
  •  يمكن أن يساعد اتباع خطة العلاج الموصوفة الأشخاص في إدارة أعراضهم وتحسين نوعية حياتهم.

أنواع مرض ثنائي القطب

ونستطيع ان نذكر أنواع مرض ثنائي القطب فيما يلي:

مرض ثنائي القطب

ثنائي القطب الخفيف:

  • اضطراب ثنائي القطب من النوع الأول يُعرَّف بنوبات الهوس التي تستمر 7 أيام على الأقل .
  • من اعراضه الاساسية هو الهوس الشديدة لدرجة أن الشخص يحتاج إلى رعاية فورية في المستشفى.
  • عادة في مرض ثنائي القطب تحدث نوبات الاكتئاب أيضًا وعادة ما تستمر لمدة أسبوعين على الأقل.
  • يحدث فيها نوبات الاكتئاب ذات السمات المختلطة (وجود أعراض الاكتئاب وأعراض الهوس في نفس الوقت) تدخل في نطاق مرض ثنائي القطب.

ثنائي القطب الوسط:

  • اضطراب ثنائي القطب من النوع الثاني – يُعرَّف بنمط من نوبات الاكتئاب ونوبات الهوس الخفيف.
  • ولكن ليس نوبات الهوس الكاملة التي تعتبر نموذجية لاضطراب ثنائي القطب من النوع الأول.

ثنائي القطب الحاد:

  • وهو مايعرف بما يسمى باسم بفترة دورية المزاج.
  • هي عبارة عن فترات من أعراض الهوس الخفيف.
  • التي قد تتطور إلى فترات من أعراض الاكتئاب تستمر لمدة عامين على الأقل (عام واحد عند الأطفال والمراهقين).
  • في بعض الأحيان قد يعاني الشخص من أعراض الاضطراب ثنائي القطب التي لا تتطابق مع الفئات الثلاث المذكورة أعلاه؟
  • والتي يشار إليها باسم “اضطرابات ثنائية القطب الأخرى المحددة وغير المحددة والاضطرابات ذات الصلة”.

هل يشفى مريض ثنائي القطب

يمكن أن يساعد العلاج العديد من الأشخاص بما في ذلك أولئك الذين يعانون من أشد أشكال الاضطراب ثنائي القطب، 

وهنا سوف نجاوب على سؤال هل يشفى مريض ثنائي القطب كما جابوناعلى سؤال هل مرض ثنائي القطب خطير.

تتضمن خطة العلاج الفعالة عادةً مزيجًا من الأدوية والعلاج النفسي  والعلاج بالكلام.

الأدوية:

  • الأدوية المستخدمة بشكل عام لعلاج الاضطراب ثنائي القطب تشمل مثبتات الحالة المزاجية ومضادات الذهان من الجيل الثاني (“غير التقليدية”).
  • قد تتضمن خطط العلاج أيضًا الأدوية التي تستهدف النوم أو القلق.
  • غالبًا ما يصف مقدمو الرعاية الصحية الأدوية المضادة للاكتئاب لعلاج نوبات الاكتئاب في الاضطراب ثنائي القطب
  • يتم وصف والجمع بين مضادات الاكتئاب ومثبت الحالة المزاجية لمنع حدوث نوبة هوس.

العلاج النفسي:

  • يمكن أن يكون العلاج النفسي الذي يُطلق عليه أيضًا “العلاج بالكلام” ، جزءًا فعالًا من خطة العلاج للأشخاص الذين يعانون من اضطراب ثنائي القطب.
  • يمكن أن تقدم الدعم والتعليم والإرشاد للأشخاص الذين يعانون من اضطراب ثنائي القطب وأسرهم.
  • قد يشمل العلاج علاجات مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT) والتثقيف النفسي والتي تستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من الحالات.
  • وهذا العلاج يتم استخدامه في كيفية التعامل مع مريض جنون العظمة.

العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT):

  • العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) هو إجراء لتحفيز الدماغ يمكن أن يساعد الناس على التخلص من الأعراض الحادة للاضطراب ثنائي القطب.
  • مع العلاج بالصدمات الكهربائية الحديثة يمر الشخص عادة بسلسلة من جلسات العلاج على مدى عدة أسابيع.
  • يتم استخدام العلاج بالصدمات الكهربائية تحت تأثير التخدير العام وهو آمن.
  • يمكن أن يكون فعالًا في علاج نوبات الهوس والاكتئاب الشديدة والتي تحدث غالبًا عندما لا تكون الأدوية والعلاج النفسي فعالين أو غير آمنين لمريض معين.
  •  يمكن أن يكون العلاج بالصدمات الكهربائية فعالاً أيضًا عند الحاجة إلى استجابة سريعة  كما هو الحال في حالة خطر الانتحار أو حدوث الجمود (حالة عدم الاستجابة).

المصادر:

https://www.nimh.nih.gov/health/topics/bipolar-disorder/index.shtml

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *