حيوان الوبر

حيوان الوبر هو أحد أنواع الحيوانات البرية التي تنتمي إلى فصيلة الثدييات لكن لا يعلم الكثيرين عنه، يتميز بحجمه الصغير ويشبه القوارض في المظهر العام ويتغذى على الأوراق الخضراء والنباتات وسوف نتعرف أكثر عنه من خلال هذا المقال. 


ماهو حيوان الوبر ؟

حيوان الوبر
حيوان الوبر

حيوان الوبر هو أحد أنواع البريات التي تعيش في قارة أفريقيا وجنوب غرب آسيا ويطلق عليه الأرنب الصخري ويتميز بالآتي: 

  • له حوافر صغيرة للغاية وقواطع تشبه الأرنب لكنه كبير في الحجم عنه. 
  • لديه ذيل قصير وأذنان ورقبة قصيرة ايضًا. 
  • رأسه وجسمه يأخذ الشكل الدائري ويحيا عادة ما بين شقوق الصخور من أجل البحث عن الدفء والأمان. 
  • ينام خلال الليل وينشط بكثرة من أجل البحث عن الغذاء خلال ساعات النهار ويتراوح طوله ما بين 30 إلى 50 سم. 
  • يتراوح وزن حيوان الوبر البالغ بين اربعة إلى خمسة كيلو جرامات. 
  • يتغذى بصورة أساسية على النباتات والأوراق الخضراء وأغصان الأشجار اللينة وبعض أنواع الفاكهة، يستخدم القواطع الأمامية تقطيع وطحن الطعام حتى يسهل هضمة. 

قد يهمك: زهرة الفلامنجو

حيوان الوبر والسكري 

ما هي العلاقة بين حيوان الوبر والسكري هذا ما سوف نكشف عنه: 

  • أثبتت العديد من الدراسات إلى أن فضلات حيوان الوبر تساهم في علاج مرض السكر نتيجة تحفيز خلايا البنكرياس على إنتاج الأنسولين. 
  • تعمل الفضلات على تجديد خلايا البنكرياس والمساعدة في علاج السكري من النوع الثاني. 
  • قد اشارت ايضا الابحاث إلى أن فضلات حيوان الوبر تحتوي على مواد تستخدم في صناعة أغلى أنواع العطور. 

هل يؤكل حيوان الوبر

  • قد حرم الدين الإسلامي أكل الكثير من الحيوانات وقد وضع العديد من الشروط لتناول اللحوم ومن أهمها عدم تناول الحيوان القاذورات. 
  • كذلك عدم امتلاك الحيوان ناب ولا يكون من آكلي اللحوم. لذلك قد أجاز الفقهاء تناول لحم الوبر فهو لا ينطبق عليه شروط التحريم.
  • يتغذى حيوان الوبر على النباتات العشبية وبعض أنواع الفاكهة والنباتات التي تنمو في الجبال وبين الصخور.

الوبر المنزلي

يمكن أن يتم تربية حيوان الوبر في المنزل فهو حيوان بري يسهل التعامل معه ويوجد اربعة أنواع منه وهم: 

  • الوبر الصخري والوبر المتغاير: تعيش هذه الأنواع في مستعمرات تصل إلى 50 فرد وتوجد في الصحاري. 
  • الوبر الغربي: يعد من أنواع الثدييات المتجولة الوحيدة ويعيش عادة في الأدغال، موطنه الأصلي هو الغابات الأفريقية ويتغذى على الفاكهة والأوراق. 
  • الفقاريات المتفرعة: يطلق على مثل هذا النوع العديد من الأسماء مثل البيكا والأرنب الصخري ويعيش في افريقيا وجنوب غرب آسيا.

أما عن مميزاته حيوان الوبر فهي كالآتي: 

  • يستطيع التكاثر بصورة كبيرة ويلد ما بين 1 إلى 3 في المرة الواحدة وفترة الحمل تتراوح بين سبعة إلى ثمانية أشهر.
  • يستطيع الحيوان تسلق الأشجار والصخور وذلك عن طريق الحوافر التي يمتلكها. 
  • تعد من الحيوانات المعرضة للخطر بالانقراض وذلك بسبب النسور والطيور الجارحة والثعابين والقطط الكبيرة.

حيوان الوبر الاليف

حيوان الوبر هو أحد الحيوانات الأليفة والتي يمكن تربيتها والتعامل معها أما عن أهم خصائصه ومميزاته فهي كالآتي: 

  1. هو أحد أنواع الثدييات التي تحيا بكثرة في أفريقيا وجنوب غرب آسيا يعد من الحيوانات البرية ويطلق عليه الأرنب الصخري. 
  2. يقوم بالتغذية على الأغصان والحشائش وبع أنواع الفاكهة، لكن يوجد بعض الأنواع القليلة منه التي تتغذى على بيض الطيور والحشرات والسحالي. 
  3. يستطيع حيوان الوبر أن يبقى فترة طويلة دون شرب الماء، وذلك نتيجة احتفاظها بالرطوبة من النباتات التي يتغذى عليها. 
  4. ينشط الوبر خلال النهار والليل ويستطيع التغذية في الظلام حيث أن حاسة الشم والسمع لديه قوية. يعيش في جماعات تصل إلى 50 فرد ويترأس هذه الجماعات الذكور. 
  5. خلال فترة التغذية تقوم مجموعة بمراقبة المكان ومجموعة تقوم بتناول الأكل وذلك من أجل تحذيرهم في حالة وجود خطر. 
  6. يقوم الحيوان بإصدار اصوات متعددة مثل الصرخات والصفير وبعض النغمات عالية النبرة في حالة تنبيه المجموعة التي يعيش فيها بوجود خطر.

حيوان الوبر في الجزائر

يعد حيوان الوبر من الحيوانات التي تعيش في شمال افريقيا في الصحاري، لكنه يظهر بصورة قليلة أو نادرة في الجزائر. 

يطلق عليه الزردي وهو أحد الحيوانات التي تنتمي إلى الثدييات وقد عاد للظهور مرة ثانية بكثرة خلال فترة الحجر الصحي لفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى