نومة العصر

نومة العصر إحدى العادات التي يقوم بها عدد كبير من الأشخاص، خاصةً الذين لا يحصلون على قدر كافي من النوم أثناء الليل، بسبب استيقاظهم في وقت مبكر للذهاب إلى العمل أو الدراسة وغير ذلك، وقد اختلفت وتعددت الآراء في حكم نومة العصر، نتيجة لما يترتب عليها من أضرار بدنية وصحية، وفيما يلي في معلومة سوف نعرض حكم النوم ذلك الوقت.


حكم النوم بعد العصر 

تعددت الأقوال في حكم نوم الشخص بعد العصر، ويمكن توضيح ذلك من خلال النقاط الآتية:

نومة العصر

الرأي الأول: 

  • كراهة هذا الأمر ويرجح ذلك عدد كبير من الفقهاء. 
  • بناءً على ما ذكر في العديد من الكتب التي ألفت بواسطتهم، واستدلوا على ذلك بحديث ضعيف. 
  • نص الحديث كالآتي “مَن نام بعدَ العَصْرِ، فاخْتُلِسَ عَقْلُهُ، فلا يَلُومَنَّ إلا نَفْسَهُ”.
  • كما استندوا في رأيهم هذا على بعد الأضرار التي قد تلحق بالفرد عند نومه بعد العصر. 
  • بناءً على بعض التجارب الطبية التي تم إجراؤها. 
  • بالإضافة إلى الاستدلال ببعض السلف المرجحون كراهة النوم في هذا الوقت.

الرأي الثاني: 

  • يرى أصحاب هذا الرأي أنه جائز. 
  • واستدلوا على قولهم هذا بأنه لم يرد نص شرعي واضح يبين كراهية ذلك، مما يعني أنه أمر مباح.

الرأي الراجح: 

  • يرى أصحاب هذا الرأي أن نوم العصر لا مشكلة فيه. 
  • والكراهة هنا نتاج ما قد يترتب على هذا الفعل من ضرر صحي. 
  • لذا يفضل تركه حماية للفرد من الضرر البدني فقط، أما غير ذلك فلا إثم عليه.

رأي الإمام أحمد: 

  • يرى الإمام أن النوم بعد العصر قد يذهب العقل. 
  • كما ورد عن أحد السلف أنه قال ” من نام بعد العصر فاختلس عقله فلا يلزمه إلا نفسه”.

اسم نومة العصر 

روي عن أحد السلف أنه قسم النوم إلى ثلاثة أنواع تتمثل في كل من:

نومة الخرق: 

  • ويقصد به نوم الضحى وهو الذي يكون قبل الظهر.

نومة الخلق

  • يقصد بها القيلولة وهي التي أوصى بها النبي صلى الله عليه. 
  • والتي تمتد من بعد صلاة الظهر حتى أذان العصر. 
  • كما أنها تقدر بحوالي من عشر إلى عشرين دقيقة.

نومة الحمق:  

  • يعني بها النوم بعد صلاة العصر. 
  • واستدل على ذلك بقول الله عز وجل “يا أيها الذين آمنوا ليستأذنكم الذين ملكت أيمانكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم”. سورة النور الآية رقم 58.

أحلام نومة العصر 

هل تختلف أحلام نومة العصر عن الأحلام التي ترى في أي وقت آخر؟. 

يمكن الإجابة عن هذا التساؤل من خلال الآتي:

  • اشتكى كثير من الأشخاص من رؤيتهم لأحلام مزعجة للغاية، في حال قاموا بالنوم بعد العصر مما يتسبب في إزعاج كبير لهم.
  • بالإضافة إلى وجود شعور بصداع شديد في الرأس لا يمكن أن يزول بسهولة، ويستمر لساعات طويلة مع تغير واضح في المزاج بقية اليوم.
  • أجريت بعض الدراسات حول هذا الأمر، حيث وجد أن غالبية الأشخاص الذين ينامون في تلك الفترة من اليوم، عادة ما يحلمون بأشياء غير مفهومة ومخيفة بعض الشيء.

قد يهمك: السقوط الحر

التخلص من نوم العصر 

نتيجة للأضرار التي تترتب على نوم العبد بعد العصر، يبحث الكثير عن طريقة للتخلص من تلك العادة السيئة. 

لذا ينصح باتباع الآتي:

  • الحرص على النوم ليلاً لساعات كافية، ويفضل النوم بعد أداء فريضة العشاء حتى وقت قيام الليل. 
  • حيث تكون الساعة الواحدة بمعدل ثلاث ساعات بعد هذا التوقيت.
  • الاستيقاظ مبكراً والحرص على نومة القيلولة بعد صلاة الظهر. 
  • بمعنى الاستلقاء لمدة تتراوح من عشر إلى عشرين دقيقة. 
  • حيث حث النبي صلى الله عليه على ذلك بقوله “قيلوا فإن الشيطان لا يقيل”.
  • الابتعاد عن كافة الأمور التي من شأنها أن تكون سببا في بقاء الفرد مستيقظا لساعات طويلة من الليل.
  • الاستلقاء على الفراش قبل الموعد المحدد للنوم لمدة تقدر بحوالي ربع ساعة، بهدف التعود على النوم مبكراً.
  • ممارسة بعض الطقوس قبل الخلود إلى النوم ليلاً، والتي تتمثل في القراءة أو الاستماع لآيات من الذكر الحكيم، حيث تساعد مثل تلك الأمور على الاسترخاء وبالتالي النوم بشكل أفضل ليلا، مما يمنع الفرد من النوم أثناء النهار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى