أسباب نزول الدم أثناء الحمل ومتى يكون نزوله طبيعيا ومتى يكون خطرا، قد يسبب نزول الدم بشكل مفاجئ أثناء الحمل القلق الشديد عند بعض السيدات خاصة خلال الشهور الأولى، ولكن قد يكون نزول الدم خلال هذه الفترة طبيعي نتيجة تعرض المرأة للإرهاق والتوتر، ولكن من المهم استشارة الطبيب وإجراء فحوصات للاطمئنان، فهناك العديد من الأسباب المحتملة لنزول الدم أثناء الثلث الأول من الحمل ومن ضمن هذه الأسباب تخصيب البويضة وقد يكون هناك حمل خارج الرحم.

نزول دم كثير في الشهر الأول من الحمل

  • عند نزول الكثير من الدم في الشهر الأول قد تتوقع المرأة الحامل أن هذا مؤشر للإجهاض
  • ولكن من الممكن أن يحدث هذا في بداية الحمل وذلك دليل على انغراس الحيوان المنوي في البويضة
  • وهو قد يكون بداية من نقطتين خلال اليوم ومن الممكن أن يستمر إلى بضعة أيام
  • وهذا يرجع إلى معدل حساسية عنق الرحم ولهذا يختلف من امرأة إلى أخرى
  • وفي حالة وجود أي تغييرات في عنق الرحم قد يسبب هذا المزيد من النزيف
  • وهذا يمكن أن يظهر ايضًا بعد العلاقة الحميمة
  • وقد يظهر خلال الشهر الأول نزول لدم الدورة الشهرية في موعدها ولكن بلون باهت عن المعتاد
  • وهذا يعود لان الجنين في ذلك الوقت يكون صغير تمامًا ولا يلتصق بجدار الرحم.

نزول دم أثناء الحمل في الشهر الثاني

نزول الدم للحامل

نزول الدم للحامل

  • قد يكون نزول الدم في الشهر الثاني من الحمل هو دليل على الإجهاض في تلك الفترة
  • وخاصة في حالة الشعور بتشنجات أو انقباضات تشبه إلى حد ما التي تحدث قبل الدورة الشهرية
  • فهذا يكون مؤشر على الاجهاض المنذر أو المهدد وهذا دليل على وجود الجنين داخل الرحم
  • ولكن استمرار الحمل من عدمه يكون موضع شك
  • وقد يحدث هذا النزيف في الشهر الثاني نتيجة لحدوث ما يسمى البويضة التالفة
  • وتكون هذه البويضة تم انغراس الحيوان المنوي فيها ولكن لم تنمو بالشكل الصحيح الذي يساعد في اكتمال الحمل
  • ولكن الرحم يقوم بطرد هذه البويضة مما يسبب انتهاء الحمل ولم يتم التعرف على أي اسباب أخرى تساعد في حدوث تلك الحالة حتى الآن
  • الحمل المنتبذ أو ما يعرف بالحمل خارج الرحم هو من أهم اسباب حدوث النزيف في الشهر الثاني من الحمل
  • والذي يكون من الضروري التخلص منه لأنه يمكن أن يكون سبب في انفجار انابيب فالوب أو حدوث تسمم للجسم
  • حدوث النزيف الشديد في ذلك الوقت يكون مؤشر مؤكد على الاجهاض والذي يتم التعرف عليه من خلال الخضوع للموجات فوق الصوتية
  • والاجهاض المنسي ايضًا سبب من الأسباب وهو أن يكون الجنين ميت في الرحم لمدة معينة
  • وجود التهاب أو نوع من انواع العدوى في الجهاز التناسلي قد يكون سبب لحدوث النزيف في ذلك الوقت.

هل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم بني

  • من الممكن التعرض لمشكلة نزيف دم بني في بداية الحمل وفي حالة حدوثة بشكل مؤقت يكون أمر طبيعي ولا يدل على حدوث مشكلة بالحمل
  • ولكن في حالة استمرار هذا النزيف يجب بالضرورة مراجعة الطبيب والاطمئنان على الحمل
  • فيمكن أن يكون سبب التهاب ما أو سوء تغذية او بعد الجماع
  • ولكن في حالة كان لأسباب تنذر بالاجهاض فهذا ما يعتبر الخطر على الأم والجنين
  • ويمكن التعرف على الأسباب من خلال الأشعة فوق الصوتية ومراجعة الطبيب ايضًا بحالة الحمل بشكل عام والحالة

أنواع النزيف أثناء الحمل

كما ذكرنا أن هناك الكثير من اسباب النزيف ويوجد منه انواع نذكر منها التالي:

  • الاجهاض المنذر ويكون هذا النزيف دليل على إمكانية حدوث الاجهاض وقد يعطي الطبيب مثبتات للحمل وعدم القيام بأي مجهود
  • نزيف اجهاض حتمي وفي تلك الحالة يكون النزيف دليل على انتهاء الحمل بشكل حتمي وقد يتم بعدها القيام بعملية لتنظيف وكحت الرحم للتخلص من بقايا الحمل
  • النزيف للحمل الغزلاني والذي يحدث في توقيت الدورة الشهرية بشكل عادي تمامًا خلال فترة الحمل دون التسبب بأي مشكلة لصحة الجنين نفسه ويكون في الثلاث شهور الأولى
  • المشيمة المتحركة والذي يكون دليل على تحرك المشيمة من مكانها وتحتاج تلك الحالة إلى عناية خاصة
  • انفصال المشيمة والذي يعد الحالة الأخطر لانه قد يسبب عدم وصول التغذية المناسبة للجنين ويجب علاجها على الفور حتى لا تتم الولادة مبكرًا