أدوية علاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال، يعد هرمون التستوستيرون نوعاً من الأندروجين، وهرمون الذكورة الجنسي، يتم إنتاجه  في الخصيتين لدي الرجال، وقد تفرزه المرأة ويتم إنتاجه في المبيضان، يزداد هرومون التستوستيرون لدي الرجال في مرحلة البلوغ يقل بعد سن الثلانين والأربعين، ويلعب دوراً في إنتاج الحيوانات المنوية، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وكثافة العضلات وتوزيع الدهون، ونقصه يشكل خطورة في الرغبة الجنسية، وإنكماش الخصيتين، وانخفاض عدد الحيوانات المنوية، واليوم سنعرض إليكم أدوية علاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال.

علاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال بالأعشاب

يعد هرمون التستوستيرون، هرومون الذكورة لدي الرجال، التي يتحكم في إنتاج عدد الحيوانات المنوية، والتي تزيد من رغباته الجنسية، التي تزيد في فترة البلوغ، وتقل بعد عمر الثلاثين والأربعين.

حيث ينصح الأطباء المتخصين في حالة نقص هرمون الذكورة التستوستيرون، بتناول الأعشاب التي تساعد على زيادة معدل هرمون الذكورة، والتي تحتوي على الزنك وفيتامين “د” ومن الأعشاب التي تزيد من هرمون الذكورة تتمثل في، تناول الثوم، نباتات العبعب المنوم، الجنسنج،نباتات البوهمبين، القرطب الأرضي، مستخلص لحاء الصنوبر، عشبة العنزة أو ما تسمي براعي الغنم.

شاهد أيضاً:الاندروجين وفوائده ونقصه وعلاجه

حبوب هرمون التستوستيرون

يعتبر نقص هرمون التستوستيرون من المشاكل الجنسية، التي تقتحم حياة الرجال، والتي ينتج عنها نقص وإنخفاض الرغبة الجنسية، ونقص إنتاج الحيوانات المنوية، وإنكماش الخصيتين، إنخفاض الكثافة العضلية لدي الرجال بعد عمر الثلاثين والأربعين بشكل عام.

ينصح الأطباء المتخصين قبل تناول علاجات نقص هرمون التستوستيرن بإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، للتأكد من وجود مشاكل في نقص هرمون الذكورة، لتفادي مشاكل قد تصيب القلب والبروستاتا، ويُنصح بعدم تناول أي نوع من العلاجات بدون إستشارة طبية.

تتمثل حبوب هرمون التستوستيرون في نوع من الحبوب يتم تناولها، لعلاج نقص الهرمون، وقصور الغدد التناسلية، كما ويعد هرون التستوستيرون المسؤول عن تعزيز الرغبة الجنسية، وإنتاج الحيوانات المنوية، وزيادة كثافة العظام، والحفاظ على كتلة العضلات.

مدة علاج نقص هرمون التستوستيرون

يعد علاج نقص هرمون التستوستيرون، من العلاجات التي ينصح بها الأطباء المختصين، بعد التأكد من نقصه لدي الرجال، من خلال إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة، حيث ان هرمون التستوستيرون، يعمل على زيادة الرغبة الجنسية، وإنتاج عدد الحيوانات المنوية، وزيادة كثافة العضلات.

كما ان علاج التستوستيرون، يعتبر العلاج التعويضي البديل، والذي يعوض نقص الهرمون التستوستيرون الحقيقي في الجسم، من خلال مجموعة حقن عضلية، حيث يتم تناول حقنة كل أسبوعين.

هل نقص هرمون الذكورة خطير

يعتبر هرمون التستوستيرون هرمون الذكورة الجنسي، الذي يتحكم في إدارة الرغبات الجنسية، ويتم إنتاجه في الخصيتين لدي الرجل، حيث أن وجوده في جسم الرجال يساعد إنتاج الحيوانات المنوية، وزيادة الكثافة العضلية، وزيادة إنتاج الخلايا الحمراء، وزيادة الدهون، وزيادة الكثافة العضلية.

يعد نقص هرمون الذكورة التستوستيرن، من المشاكل الخطيرة، التي تهاجم حياة الرجل بعد عمر الثلاثين والأربعين، حيث نقصه يتمثل في أعراض متعددة، ومنها إنخفاض إنتاج الحيوانات المنوية، وإنخفاض الرغبة الجنسية، ونقص في الكثافة العضلية وضمور العضلات، وإنكماش الخصيتين، وهشاشة العظام، وتقلب المزاج والدخول في حالات الإكتئاب.

ما هي المشروبات التي تزيد هرمون التستوستيرون

نقص هرمون الذكورة التستوستيرون، من المشكلات الجنسية لدي الرجال، في حين يُنصح الأطباء المتخصين لإيجاد الحلول، من خلال العلاج الطبيعية لتفادي تفاقم مشكلات نقص هرمون الذكورة لدي الرجال.

من المشروبات التي ينصح بها، والتي تزيد من معدلات هرمون التستوسترون لدي الرجال، وتساعد على تعويض النقص، في الهرمون الأصلي في الجسم، تتمثل المشروبات في تناول، عصير الموز، شاي الزنجبيل، عصير الليمون، عصير الرمان، الحليب.

كيف ارفع هرمون التستيرون عند الرجال

يعد هرمون الذكورة التستيرستيرن، الهرمون الجنسي لدي الرجال، والذي يزيد من رغباته الجنسية، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وتكوين الكثافة العضلية، والنقص فيه قد يشكل خطورة علي حياة الرجال الجنسية.

وهناك بعض الحلول الطبيعية، لعلاج وزيادة القص في هرمون التستيرستيرن، تتمثل في، ممارسة الرياضات وبإنتظام، وانقاص الوزن، وتخلص الجسم من الدهون، بناء عضلات من خلال ممارسة التدريبات التي تزيد الجسم للمقاومة، أخذ قسطاً كافياً من النوم، تقليل التوتر والإكتئاب.

أدوية علاج نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال؛ يعتبر هرمون الذكورة الهرمون، الذي يتحكم في معدلات الخصوبة لدي الرجال، ونقصه يشكل خطورة من الناحية الجنسية، حيث يُنصح  بعدم تناول أي علاجات بدون إستشارة الطبيب المختص، تفادياً لحدوث مشاكل آخري، ومن أجل السلامة الصحية.