أثر الغياب على التحصيل الدراسي

أثر الغياب على التحصيل الدراسي

التعليم يعتبر من اهم الاشياء الضرورية التي يجب ان تلازم الطفل طوال فترة نموه العقلية التي بدأت تقريبا منذ 3 سنوات، والتحصيل الدراسي الجيد يتوقف على عدة عوامل، لذلك هنا  في معلومة سوف نتحدث عن أثر الغياب على التحصيل الدراسي.

تعريف الغياب المدرسي 

الغياب المدرسي ببساطة هو ان الطفل في مرحلة عمرية معينة يتوقف عن حضور الدروس، وليس فقط معناه انه يغيب عن حضور المدرسة بل يشمل كل أنواع التحصيل الدراسي، ولكن حضور المدرسة شيء مختلف عن التحصيل الدراسي بشكل عام.

فالحضور المدرسي له أثر كبير على نمو الطفل عقليا واجتماعيا، ولذلك الغياب المدرسي يمكن تعريفه ببساطة في امتناع الطالب عن حضور دروسه سواء كان بالارادة الكاملة او بدون الإرادة.

أثر الغياب على التحصيل الدراسي

هناك عدة اثار سيئة جدا لحدوث الغياب على التحصيل الدراسي، ونستطيع ان نذكر ذلك في عدة نقاط :

أثر الغياب على التحصيل الدراسي

تراجع المستوى الدراسي: وهذه النقطة من اكثر الأضرار التي تصيب الطالب بسبب عدم وجود قدرة على تجميع المعلومات الأساسية التي يتم ذكرها في الدروس.

ازدياد نسبة الرسوب:

  • وهي نقطة نتيجة للضرر السابق، حيث يوجد علاقة طردية بين ازدياد نسبة الرسوب مع ازدياد معدل الغياب الدراسي.

تحصيل درجات ضعيفة:

  • وكلما زادت نسبة الغياب عن مادة معينة يصبح الطالب هنا غير قادر على تحصيل درجات جيدة فيها.

تراجع المستوى الاجتماعي:

  • والمقصود هنا بتراجع قيمته بين زملائه في المدرسة بسبب تحصيله على درجات ضعيفة في المواد.

ازدياد التوتر العائلي:

  • وهنا يصبح وجود ضغط على الطالب في المنزل في حالة كان الغياب الدراسي كان بالارادة الكاملة للطالب.

زيادة معدل إعادة السنة:

  • وأيضا يوجد علاقة طردية بين نسبة إعادة السنة الدراسية بأكملها مع ازدادي معدل الغياب الدراسي وخاصة في المرحلة المتوسطة والمرحلة الأولية.

قد يهمك ايضا: أضرار السهر ليلاً والنوم نهارا علي الجسم

رسائل ماجستير عن الغياب المدرسي

يوجد الكثير من رسائل الماجستير عن الغياب المدرسي وهي تحاول ان تفسر أسباب ظاهرة الغياب المدرسي في المرحلة المتوسطة والمرحلة فوق المتوسطة التي تكون قبل الجامعة مباشرة.

وقد أرجع الباحثين عدة أسباب لانتشار هذه الظاهرة خاصة في البلاد العربية الى ما يلي:

أثر الغياب على التحصيل الدراسي

عدم الراحة: 

  • وهذا السبب يتمثل في وجود معدل غياب معين في مادة معينة.
  • بسبب ان الطالب لا يشعر بالراحة في حضور تدريس المادة.

كره المادة: 

  • وهو يتعلق بان الطالب يزيد معدل غيابه عن مادة معينة بسبب انه لا يفهمها ولا يحبها نهائيا ولا يريد ان يفهمها.
  • بسبب انه تحصل منه على قدر تفكير كبير.

الانطوائية: 

  • وهو سبب خاص بعملية الغياب بشكل عام عن المدرسة.
  • وهو ان الطالب دائما يشعر بالانطوائية ولا يحبذ مرافقة زملائه.
  • ويشعر بالحرية والراحة في انفراده وانطوائيه.

المعلم: 

  • وهذا أيضا من اهم الأسباب، حيث يكره الطالب المدرس الذي يقوم بتعليم وتدريس هذه المادة.
  • وذلك بسبب أسلوب المعلم الغير جيد الذي قد يقوم بتفضيل طالب على طالب او معاملة سيئة للطلاب بشكل عام.

المكان: 

  • والمقصود هنا هو عدم شعور الطالب بالأمان في مكان الدراسة.
  • بسبب وجود مشاكل بينه وبين زملائه او وجود مشاكل في مدرسته بشكل عام.

افتقاد الهدف: 

  • وللأسف هذا من اقوى واهم الأسباب الرئيسية، حيث يفتقد الرغبة والهدف في التحصيل الدراسي وعدم وضوح سؤال ( لماذا يجب علي ان أقوم بالدراسة وتحصيل درجات دراسية عالية ).

معاملة الآباء:

  •  ومن الأسباب الغريبة هو انتقام الطالب من نفسه في تحصيل درجات سيئة من خلال الغياب الدراسي حتى يشعر الابوين بالسوء والضيق.

نصائح عن الغياب المدرسي

كما تحدثنا في الأعلى عن أثر الغياب على التحصيل الدراسي هنا سوف نذكر بعض النصائح التي يمكن معالجة الغياب الدراسي بها:

توليد الهدف:

  • وهو الخاص باقناع الطالب ان عملية التعليم هي التي سوف تخدم هدفه مباشرة.
  • فلو افترضنا ان الطالب يريد ان يدرس الهندسة، فيجب ان يعرف الطالب ان الغياب الدراسي سوف يؤثر في النهاية في الوصول الى هدفه.

معالجة الانطوائية:

  • وذلك عن طريق توليد مهارات اجتماعية للطالب.

الاعتماد على النفس:

  • وذلك في حالة عدم الفهم من مدرس المادة.

اختيار المدرسة:

  • وهو شيء مهم جدا، حيث يجب بعد فترة ان يتم سؤال الطالب هل يحب الدراسة أم لا.
  • وهل يفضل الانتقال الى مدرسة أخرى ام لا.

عن الكاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *